الرئيسية » منوعات » البرلمان المصري: اللجنه الدينيه تطالب بمناقشه وحصر اموال وأصول الاوقاف لمنع التلاعب فيها
ختان الاناث
مناقشه حول ختان الاناث

البرلمان المصري: اللجنه الدينيه تطالب بمناقشه وحصر اموال وأصول الاوقاف لمنع التلاعب فيها

عقد اليوم اجتماع اللجنه الدينيه بالبرلمان ويترأسه الدكتور أسامه العبد،لمناقشه الموازنه العامه ومشروع خطة التنميه لوزارة الأوقاف والمجلس الأعلي للشئون الدينية.

قال رئيس الإدارة المالية بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية عبد الحكيم بهجت ان ميزانية وزارة الاوقاف تبلغ هذا العام المالي الحالي حوالي 23 مليون جنيه من بينها 16 مليون جنيه أجور للعاملين.

واضاف بهجت ان الوزاره استجابت لطلبات المجلس لزيادة بعض الطلبات منها المصحف المفسر و الابحاث كلا منهما 50الف جنيه وصيانه المباني زادت حوالي 20 الف جنيه وانتقالات العاملين زادت 40 الف جنيه،وأن هناك تعاون مثمر بين المجلس ووزارة الماليه وان الوزارة تلبي كل المتطلبات التي يحتاجها المجلس الاعلي للشئون الدينية.

وخلال هذا الاجتماع طلب النائب شكري الجندي بتشكيل لجنه لحصر أموال وأصول الاوقاف لمنع التلاعب فيها من اي حد لذلك يجب ان تكون اموال هذه الجهة معلومة لمصر كلها لأن هذه الاموال ملك الشعب المصري كله،وكان رد الاستاذ احمد عبد الهادي مدير عام الهيئه عليه قائلا “لينا شهر عاملين لجنة لمنع استنزاف أراضى الأوقاف بالاشتراك مع مصلحة الشهر العقارى وهيئة المساحة”.

وعندما طلب ممثلي هيئة الاوقاف زيادة الاموال رفض ممثلي وزارة الماليه وحدث خلاف وهدد الاستاذ احمد عبد الهادي بالانسحاب من الجلسه ثم عاتبه الدكتور اسامه العبد علي تهديده وقال له مازحا”احنا كلنا مع الاوقاف ضد الماليه”

وقالت الدكتورة غادة ابو الوفا مدير عام الموازنة بوزارة الأوقافخلال إلقاء كلمتها امام اللجنه المنعقده بالبرلمان “تعاني المساجد من مشكلة تركيب العدادات الذكية مسبوقة الدفع ، والتى تتم بناء على توجيهات رئيس الجمهورية بتعميمها فى المساجد، وعندى 80 مليون جنيه مخصصة للعدادات، أستطيع فقط أن أتصرف فى 75% منها فى حدود 60 مليون جنيه، وهذا المبلغ يكفى فقط لمدة 3 شهور فى السنة، وبالتالى هناك العديد من المساجد أظلمت لأنه بعد نفاذ السيولة من الكروت المشحونة نظرا لأن الكروت انتهت فقامت وزارة الكهرباء بقطع الكهرباء عن هذه العدادات، وخاطبت وزارة المالية فزودت الاعتماد من 80 مليون إلى 117 مليون بزيادة 37 مليون، ولكن التقديرات المتوقعة لشحن العدادات تصل لـ 250 مليون جنيه، وهذا سبب مشكلة قطع التيار الكهربائى عن المساجد”.

وفي نهاية الإجتماع أوصت اللجنه الدينيه بالبرلمان بزيادة 150 مليون جنيه لوزارة الأوقاف وهذا بعد ماجاءت شكوي من ممثلي وزاره الاوقاف انه لا يوجد اموال لترميم المساجد المتهالكه.

اترك رد