الرئيسية » اخبار الرياضة » نتيجة مباراة ليفربول و ليدز يونايتد الثلاثاء 29/11/2016 فـ كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة
نتيجة مباراة ليفربول و ليدز يونايتد
liverpool vs leeds united

نتيجة مباراة ليفربول و ليدز يونايتد الثلاثاء 29/11/2016 فـ كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة

نجح فريق ليفربول الانجليزي ، في حجز مقعد له في الدور النصف النهائي ، من مسابقه كآس رابطة المحترفين الانجليزيه المحترفة ” الكابيتال وان ” ، بعد أن تغلب علي ضيفه فريق ليدز يونايتد ، بهدفين دون مقابل ، في المباراة التي أقيمت علي ملعب الانفيلد ، في الدور ربع النهائي من البطولة ، حيث اجري يورغن كلوب عدده تغييرات في التشيكلة الاساسية للريدز ، من بينها حراسة المرمي ، حيث اعتمد علي خدمات الحارس البلجيكي سيمون مينيوليه ، الذي جلس بديلأ في الاونه الاخيره ، للحارس كاريوس ، و منح فرصة الصاعد الشاب ترينت الكسندر ارنولد ،بدلا من كلاين ، و سلم قيادة الوسط للالماني أيمري تشان بديلأ للقائد هندرسون ، و كيفين ستيوارت بديلأ لجيمس ميلنر ، بينما قاد خط الهجوم المهاجم البلجيكي آوريجي ، و ماني ، و أوفي إياريا ، الذي يعوض غياب فيليب كوتينهو .

و قد وقفه الفريقان دقيقه صمت ، قبل بدء المباراة ، حداده علي ضحايا فريق شابيكوينسي البرازيلي ، الذين تحطمت طائرتهم خلال توجهم الي كولومبيا . جاءت انطلاقة المباراة قوية من جانب الضيوف ،حيث كاد أن يحرز هدف مبكر ، بعد أن نجح ليدز في ضرب مصيده التسلل ، ليتألق مينيوليه في التصدي لتسديدة المنفرد هادي ساخو عند الدقيقة الثالثه ،ليحول مسيرها الي ركلة ركنية  ثم تألق مينيوليه و تصدي لتسديدة من اللاعب كيمار روف ، و عند الدقيقة 12، رد أصحاب الارض بأول الهجمات ، حيث ابعد الحارس تسديدة ، للاعب اوسط ، فينالدوم ، بعد ذلك فرض لاعبي ليفربول سيطرتهم و احكام قبضتهم علي وسط الملعب ، وسط محاولات من جانب لاعبي ليدز الاعتماد علي الهجمات المرتدة السريعه ، التي سببت إزعاجا لدفاعات الريدز ، مما اضطر المدرب جاري مونك ، اجراء تبديل مبكر .

حيث دفع باللاعب فيليبس ، بدلآ يونان أوكاين ، و اهدر أيمري تشان ، فرصة هدف مؤكد ، حيث استغل خطأ تمرير الكرة من الدفاع الي الحارس ، و قام بتسديدها لتمر بجوار القائم ، لينتهي الشوط الاول من المباراة بهذا التعادل السلبي ، و فيه الشوط الثاني زادت الفاعلية الهجومية لفريق ليدز ، بجانب تحفظهم علي الواجبات الدفاعية ، الذي عجز لاعبوه ليفربول فك تلاصيم و زعزعه دفاعتهم ، و فيه الثلث الاخير من وقت المباراة ، نشط لاعبي ليفربول ، حتي تمكن من ادراك هدف التقدم عند الدقيقة 72 ، بواسطة المهاجم البلجيكي المميز ديفوك آوريجي ، الذي نجح في ترجمة عرضية الكسندر ارنولد ، في الشباك برأسية ، بعد هذا الهدف واصل الريدز النشاط ، حتي ادركه بالهدف الثاني 81، حتي نجحه في احراز ثاني الاهداف ، بواسطة البديل الشاب وودوارد .. لتنتهي المباراة بذلك النتيجة ..

اترك رد