الرئيسية » منوعات » عيد الغطاس عند المسيحيين واهم مظاهر الاحتفال به
عيد الغطاس عند المسيحيين
عيد الغطاس

عيد الغطاس عند المسيحيين واهم مظاهر الاحتفال به

عيد الغطاس هو من اعياد المسيحيين و التى يحتفلون بها فى السادس من يناير  كانون الثانى من كل عام و يسميه بعض الناس عيد الظهور الالهى و هو ايضا عيد العماد عند البعض الاخر و ذكرى هذا اليوم تعود الى معمودية السيد المسيح فى نهر الاردن على يد احد قساوسة المسيحية المعروف حينها وهو يوحنا المعمودان

و عملية التعميد كما يعرفها الكثير من الناس هى عبارة عن تغطيس الطفل الوليد فى الماء و هذه الماء كما يظن المسيحيون ليست ماء عاديا بل هى ماء مقرؤ عليها و هى خطوة ما زالت بعض الاسر المسيحية متمسكة بها حتى يومنا هذا و يقومون بها فى الكنائس بحضور البابهات و القساوسة الكبار و حضور اهل المولود و عائلته و يكون هذا بمثابة احتفال بالمولود الجديد بضمه الى المسيحية و رسم الصليب على يده ايضا

و انقسمت الطوائف المسيحية الى ارثوكس و كاثوليك و اصبحت لكل طائفة احتفالا خاصا مميزا بذلك اليوم السادس من يناير و تعتبر الطائفتين المعمودية شيئاً مهما و اى معمودية دون تغطيس فهى معمودية باطلة ولا يعترف بها المسيحيون و يعتقد المسيحيون فى انه وقت عمودية المسيح قد ظهر الله الثالوث الذى يؤمنون به فيطلق عليه بعضهم عيد الظهور الالهى

كان المسيحيون الاوائل شديدى الحرص على الاحتفال بذلك العيد فى الثلاثة قرون الاولى و كانوا يحتفلون به ليلا ظنا منهم ان  حدث عماد يسوع حدث ليلا  و من ابرز مظاهر الاحتفال فى البلاد الكثوليكية مثل روسيا و بلغاريا مثلا ان يقوم القس بإلقاء صليب فى البحر و يلقى شاب بنفسه ورأؤه لاسترجاعه و اما فى الولايات المتحده الامريكية توزع الهداية و المفاجآت و يصحب ذلك موسيقى عيد الميلاد المجيد

اترك رد