الرئيسية » اخبار التعليم » موضوع تعبير عن السلام بالعناصر و الافكار
القمر الصناعي
التردد الجديد

موضوع تعبير عن السلام بالعناصر و الافكار

السلام كلمة عظيمة تشمل العديد من المعانى الجميلة التى تعجز الحروف و الكلمات عن شرحها او التعبير عنها. السلام هو دعوة كل الديانات السماوية و دعوى الانسانية كلها حيث يعتبر السلام من اهم مقومات العيش فى اى مكان و على اى ارض كانت .

العناصر و الافكار الرئيسية

معنى السلام

السلام و الاسلام

السلام و الاستسلام

اهمية نشر السلام

اولا معنى السلام

السلام ليست كلمة عابرة تقال فى المناسبات و المحافل و المؤتمرات الدولية دون تنفيذ حقيقى لمعناها على ارض الواقع . السلام يعنى تحقيق الامن و الاستقرار على ارض الواقع . السلام هو عكس الحرب . السلام هو الخروج من حيز الحقد و القسوة و الانانية و الحروب الى حيز الرحمة  و الامن و الامان و الحياة الهنيئة السعيدة

الإسلام و السلام

الإسلام هو دين الرحمة و السلام. يعتقد البعض اعتقادا خاطئاً ان الاسلام يحث على الحرب و القتال و ذلك تفسيرا خاطئا للاية الكريمة فى قوله تعالى

و اعدوا لهم مااستطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم

صدق الله العظيم

و هذا التفسير الخاطىء يشوه صورة الاسلام و المسلمين حيث ان الله عز و جل امرنا بإعداد القوة و العتاد و السلاح لمحاربة الاعداء المعتديين علينا بالسلاح او المعادين لنا و الذين يسببون للامة الاسلامية الضرر . و ليس العتاد و السلاح لأولئك المواطنيين اللذين لا يواجهون المسلمين فى حرب متكافئة و واضحه . و امرنا الله عز و جل ايضا بالجنوح للسلم اذا جنح له الاعداء و طلبوا عقد اتفاقية او هدنة

على بعض الجماعات المنسوبة للاسلام ان تغيير مفهومها الخاطىء تجاه ايات القرأن الكريم التى تحث على اعداد العده لمحاربة الاعداء. لان هذا الفهم الخاطىء يقود الاسلام و المسلمين الى هوة يصعب الخروج منها . و منها ينفذ اعداء الاسلام الى دعوى ان الاسلام دين قتل و ارهاب و الاسلام برىء منهم و من مبادئهم جميعها

السلام و الاستسلام

يعتقد البعض ان السلام يعنى الاستسلام و التنازل و التهاون فى الحق. و الحقيقة ان هذا المفهوم الخاطىء لمعنى السلام موجود و مطبق فعليا على المستوى الفردى و الدولى حيث اصبحت سياسات الدول العربية فى التعامل مع الدول الاخرى هو السلام الطلق و التنازل و التهاون فى الحقوق بحجة اتفاقيات السلام المبرمة بين الدول . و هذا المفهوم الخاطىء للسلام  سبب من اسباب التأخر و التخلف على المستوى الفردى و الدولى.

السلام مبدأ عظيم يرفض الاستسلام للظلم و الهوان. الاستسلام يعنى التهاون و السلام يعنى العيش بكرامة وسط جو هادىء آمن مستقر و لكن اذا استسلمت الدول لا تستطيع العيش بسلام و لا تأمن الدول الاخرى و غدرها 

أهمية نشر السلام 

نشر السلام هو هدف العديد من المؤتمرات الدولية و المحلية التى تأمل ان يعم السلام و ينتشر فى ربوع العالم بأسره . و ترجع اهمية نشر السلام الى صعوبة العيش بدونه و صعوبة العيش فى وقت الحروب و الازمات

العيش بسلام هو هدف الشعوب جميعها. تهدر الحروب طاقات الطبيعية و  الموارد البشرية و الطبيعية و يذوق الشعب ويلات الحرب و ابشع صور العيش اثناء الحروب . و يفقد الوطن ابناؤه و ثرواته وو يصبح فقيرا بسبب طول فترة الحرب . الحرب خسارة لجميع الاطراف فليس هناك غالب و لا مغلوب فالجميع خاسر. و لم يأمرنا الله عز و جل بشن الحرب الا على الاعداء اللذين اعتدوا علينا و اخذوا حقنا

فى ححالة السلام تنشأ النفوس الطيبة الخالية من الكره و الحقد و معانى الانانية لذلك فان نشر السلام و تفشى مبدأ السلام على المستوى الفردى و الدولى شىء عظيم جدا

 

 

اترك رد