الرئيسية » اخبار الرياضة » الفرعون الصغير محمد صلاح يحفر الفرحة والبسمة على شفاه كل المصريين بهدفين في مباراة مصر والكونغو
محمد صلاح
يرسم اللاعب الفرعون محمد صلاح الفرحة على شفاه ملايين المصريين بهدفين

الفرعون الصغير محمد صلاح يحفر الفرحة والبسمة على شفاه كل المصريين بهدفين في مباراة مصر والكونغو

محمد صلاح يحفر ذلك اللاعب المصري والفرعون الصغير والذي يلعب الان في نادي ليفر بول الانجليزي, قد حقق حلم ملايين المصريين والذي قد تأخر أكثر من عشرين عاما في الوصول إلى كأس العالم المقبل لعام 2018م مونديال روسيا, محمد صلاح قد زرع الفرحة والبسمة حيث قد عمت حالة من الفرح في أرجاء جمهورية مصر العربية عامة وفي داخل قرية نجريج مسقط رأس هذا اللاعب الفرعون المصرى الصغير: محمد صلاح؛ وهو الان نجم المنتخب الوطنى، والذى قد نجح فى رسم البسمة والفرحة على وجوه أبناء القرية التي هي خاصته, بعد أن أحرز الهدف الأول ومن ثم يليه الهدف الثاني من ركلة جزاء, لصالح المنتخب المصري فى مرمى شباك الكونغو.

فرحة اليوم ليس كمثلها فرحة زرعها فرعوننا الصغير محمد صلاح هيا بطائرتنا إلى موسكو حيث مونديال روسيا:

منذ ساعات قليلة قد تجمع المئات بل الالاف من أبناء قرية نجريج وهي تعد مسقط رأس اللاعب محمد صلاح, في مركز الشباب من أجل متابعة المباراة، وقد أعربوا عن فخرهم وفرحتهم بهذا الابن لقريتهم والذى أحرز الهدف الأول ثم الثاني.

هذه المباراة التي كانت بمثابة عنق الزجاجة لكافة المصريين والتي التف حولها في كل بقاع جمهورية مصر العربية ملايين من المصريين وأيضا بكافة الدول العربية للتآزر مع المصريين في يوم فرحهم الذي كان بعيدا جدا منذ اكثر من عشرين سنة او منذ سنة 1990م, والذي قد تحقق هذا الحلم العظيم على يد هذا اللاعب الفرعون الصغير محمد صلاح, الذي قد أهدانا هدفين لم يكن لنحلم بهما مع فريق يلعب بمنتهى الدقة والتنظيم مثل الكونغو فقد كان لعب الكونغو دقيقا جدا ومنظما جدا لدرجة أوجعت قلب ملايين المصريين ولكن جاءت النتيجة مفرحة بهدفين الى هدف.

اترك رد