الرئيسية » اخبار العالم » جادة سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسط العاصمة بيروت على الواجهة البحرية التي تم تدشينها والاحتفال بها يوم أمس الثلاثاء
سلمان بن عبدالعزيز
يتم امس تدشين جادة باسم سلمان بن عبدالعزيز في بيروت

جادة سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسط العاصمة بيروت على الواجهة البحرية التي تم تدشينها والاحتفال بها يوم أمس الثلاثاء

جادة سلمان بن عبدالعزيز آل سعود التي قد احتفلت بها العاصمة اللبنانية بيروت، وهي قامت اليوم الأربعاء الموافق 4/4/2018 بتدشين جادة تحمل اسم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله – وهي واقعة على الواجهة البحرية في وسط العاصمة بلبنان.

هذا حيث انه قد أقيم حفل بسبب تلك المناسبة أمس الثلاثاء، تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء اللبناني وهو السيد/ سعد الحريري وقد كان هناك حضور لحشد كبير من الشخصيات الهامة وهي السياسية والاقتصادية والإعلامية وايضا وجود وفود شعبية.

تدشين جادة سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في بيروت واحتفلت بها يوم امس:

رئيس مجلس الوزراء اللبناني سعد الحريري ألقى كلمة في خلال هذا الحفل مفاداها إن العاصمة بيروت الان تجتمع في اليوم لكي يتم الاحتفال بعملية رفع اسم سمو خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ال سعود على واجهتها البحرية، وهي الان تجتمع على كل أطيافها، لكي يتم تكريم قامة عربية عظيمة، لانها قد وقفت إلى جوار بلدنا لبنان وهذا قد كان في أصعب الظروف، وهي تجتمع حاليا لتكرِّم هذه الشخصية من خلال المملكة العربية السعودية، وهي التي تعد لها باع طويل في تاريخ العلاقة الجيدة مع بلدنا وهي عبارة عن صفحات مجيدة كتبها التاريخ من الخير.

يضيف الى كلمته أنه يوجد في ما بين لبنان والمملكة العربية السعودية تاريخ طويل لن ينكسر ابدا مهما حصل وسعى الكثيرين إلى حدوث هذا باي سبيل، وتعد هذه الأمسية هي رسالة جلية وواضحة بأن موضوع عروبة لبنان على انها تتقدم على كل الولاءات وعلى كل المحاور والمعادلات.

يؤكد ايضا دولته على أن اللبنانيين يقومون بعمل المكانة الخاصة لها اي لـ بيروت في قلب خادم الحرمين الشريفين، ويقول أنه لم يلتق بـ سمو الملك سلمان بن عبد العزيز يوما إلا وقد كان في حديثه يذكر كلمة طيبة عن لبنان.

من جهة اخرى قد أكد القائم بأعمال سفارة سمو خادم الحرمين الشريفين في لبنان وهو سيادة الوزير المفوض/ وليد بخاري أن المملكة العربية السعودية؛ قد كانت ولا تزال وسوف تبقى بإذن الله، وعن طريق توجيه القيادة الرشيدة، هي ضنينة على سلامة لبنان وعلى أمنه وعلى استقراره ومن اجل المحافظة على وحدته الوطنية وايضا على وحدة أبنائه على كل أطيافهم ومذاهبهم.

ايضا قد أوضح سيادة رئيس بلدية العاصمة بيروت وهو السيد/ جمال عيتاني أن هذه المناسبة تؤكد على وجود نوع من التكامل والتناغم التام في الرؤية في ما بين لبنان والمملكة العربية السعودية، وهذا يكون على ضرورة حفظ الهوية العربية وضرورة تحقيق آمال الشعبين بنوعية التطور الاقتصادي وايضا الرفاهية الاجتماعية.

يشير ايضا إلى أن المنطقة التي حاليا تحتضن جادة عن اسم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وهي ذات أهميّة استراتيجية في منطقة وسط العاصمة اللبنانية بيروت، والتي تعتبر هي شريان حيويّ وهو يضخ الحياة في ضمن عروق الاقتصاد وهو يمثل نقطة التقاء سياحي ونقطة التقاء ثقافي غاية في التميز الى جميع السكان وايضا الى كل الزائرين .

وفي خلال هذا الحفل للتدشين الجادة الجديدة، قد تمت إزاحة الستار عن هذا النصب التذكاري الموجود على مكان في مدخل الجادة وهي الواقعة في منطقة وسط ومركز بيروت العاصمة اللبنانية لهذه المعارض والترفيه، وهو تمثال والنصب المسمى الـ (البيال) وهي موجودة في وسط العاصمة بيروت ، وهذا الذي يعتبر من أضخم انواع المرافق اللبنانية .

اترك رد