الرئيسية » اخبار التعليم » التعليم تقضي بالحبس سنة لأي طالب ثانوية عامة يحمل المحمول مغلقا داخل اللجنة وإذا كان مفتوحا السجن سنتين
التعليم
وزير التعليم طارق شوقي يقول انه حمل الهاتف يعتبر غش

التعليم تقضي بالحبس سنة لأي طالب ثانوية عامة يحمل المحمول مغلقا داخل اللجنة وإذا كان مفتوحا السجن سنتين

التعليم في جمهورية مصر العربية تصدر قرارا خاصا بالامتحانات الخاصة بشهادة الثانوية العامة التي هي على الابواب حاليا؛ مفاداه أنها ـ أي وزراة التعليم والتعليم الفني ـ تقضي بأن يتم توقيع عقوبة سنة حبس للطالب الذي يحمل المحمول لديه عند دخوله الى لجنة الامتحان حتى لو كان هذا المحمول مغلقا لانه يعني أنه شروع في الغش.

وفي هذا السياق قد قال السيد الدكتور رضا حجازى وهو يكون رئيس قطاع التعليم العام في جمهورية مصر العربية، وهو يكون رئيس عام امتحان شهادة الثانوية العامة، صرح بإن قانون الغش هو الذي يتحدث عن أن اذا كان هناك حمل لـ الطالب لـلهاتف أو “الموبايل” في داخل اللجنة الخاصة بالامتحان وحتى ولو هو مغلق هذا يعني بالنسبة الى قانون الغش هو “شروع فى الغش”، وهذا جاء ان عقوبته هي لا تقل عن حوالي عام ـ سنة حبس أو سجن وايضا غرامة مالية تتأرجح في ما بين الـ 10 آلاف جنيه مصري إلى مبلغ الـ 50 ألف جنيه على سبيل غرامة مالية كعقوبة وايضا سوف يتم إلغاء الامتحان لهذا الطالب،

وزارة التعليم تحدد عقوبة الموبايل داخل اللجنة حين يكون مفتوحا كما يلي:

مما قد أضافه السيد رضا حجازي وهو رئيس قطاع التعليم العام في مصر عن أنه لو كان هذا الهاتف وهو “الموبايل يكون مفتوح” فإن في هذه الحالة تكون عقوبته ـ اي هذا الطالب ـ تكون من حوالي عامين وتمتد هذه العقوبة إلى نحو السبع سنوات حبس او سجن، وتكون عقوبة مالية هي غرامة في ما بين مبلغ الـ 100 ألف جنيه وإلى مبلغ الـ 200 ألف جنيه على سبيل الغرامة، وهذا يكون من شأن النيابة.

وهو يشير السيد الدكتور رضا حجازي في خلال لقائه الذي قد اجراه مع برنامج يسمى بـ  “العاشرة مساء”، وهو يذاع على قناة فضائية تسمى بـ “دريم”، مع هذا المذيع الإعلامى المعروف وائل الإبراشى، اشار  إلى أن أن موضوع مشاركة صورة إجابة لهذه الامتحانات في خلال مواقع التواصل الاجتماعى، سوف يقع تحت طائلة هذا القانون ـ وهو قانون الغش.

ويوضح ايضا السيد رضا حجازي عن أنه يوجد هناك عدة وسائل أخرى هي تقد تحت طائلة الغش عن أنه سوف يتم فعليا ضبطها وهي منها ما يعد هو “نظارات ـ وايضا ساعات ـ ووجود ما يسمى بـ كارت فيزا ـ وايضا زراير قميص ـ وتكون عبر سماعات مزروعة في داخل الأذن،  وهو يلفت النظر ايضا إلى أنه هناك غرفة لـ عمليات وهي تشمل الجهاز القومى الخاص بـ الاتصالات ويوجد ايضا مباحث الإنترنت ومعها كافة الجهات الأمنية المعنية والمختصة بالأمر، وهو قد اردف انه في خلال العام الماضى لقد كنا في هذا العام السابق نقوم باحضار ـ بنجيب الطالب من بعد واقعة الغش وهذا من بعد نحو الـ 4 دقائق ولكن في هذه السنة الحالية سوف نحضر الطالب ـ هنجيبه من بعد دقيقتين فقط.

كل هذا الأمر والقوانين وهذه العقوبات التي تفرض على حالات الغش في لجان شهادة الثانوية العامة للامتحانات الخاصة بالثانوية العامة لهذا العام حيث انه قد شددت هذه العقوبات على كل حالات الغش التي سوف تقع بين ايدي مراقبي اللجان ورؤساء اللجان وعليه سوف يقل الغش وحالاته في هذا العام 2018م  لكي يكون الاختبار لقدرات ومستوى جهد الطالب الفعلي دون تدخل خارجي لان العقوبات حاليا قوية ومشددة ولا يستطيع اي طالب عليه وسوف تقضي على مستقبله.

اترك رد