الرئيسية » منوعات » البحر الأحمر يسجل ظهور الحوت الأزرق لأول مرة وكم من المعلومات الوفيرة عن الكائن البحري الضخم
البحر الأحمر
ظهور الحوت الأزرق في البحر الأحمر لأول مرة

البحر الأحمر يسجل ظهور الحوت الأزرق لأول مرة وكم من المعلومات الوفيرة عن الكائن البحري الضخم

البحر الأحمر حيث قد سجلت أجهزة الرصد البيئي في جمهورية مصر العربية، وهي ايضا التابعة الى وزارة البيئة، شهدت وسجلت دخول هذا الكائن الضخم البحري ألا وهو ما يسمى بـ الحوت الأزرق والذي هو يكون حيوان من فصيلة القزم التي تسمى بـ “بريفكودا”، وهذا المشهد والتسجيل يعتبر لأول مرة في التاريخ، وهي أن يظهر الحوت الأزرق في البحر الأحمر أو أن ينتقل إلى منطقة حوض البحر الأحمر.

البحر الأحمر يشهد ظهور الحوت الأزرق لأول مرة في تاريخه:

ومن ثم ننشر لكم هنا وفي ضمن هذا التقرير الصادر من أجهزة الرصد البيئي؛
مجموعة كبيرة من المعلومات التي هي تخص؛
هذا الكائن البحري الضخم ألا وهو الحوت الأزرق:
1 ـ ـ يعتبر الحوت الأزرق هو من أكبر الكائنات على وجه الأرض وهو ينتشر على شكل واسع في معظم المحيطات وفي البحار، في حين أنه يندر وجوده في داخل منطقة البحر الأحمر.
2 ـ ـ هذا الحوت الأزرق هو مصنف و مدرج في ضمن الكائنات المهددة بهذا الإنقراض في ضمن تصنيف الاتحاد العالمى ليتم عن طريقه صون الطبيعة.
3 ـ ـ يعتبر الحوت الأزرق هو الذى قد تم رصده في داخل البحر الأحمر هو يصل طوله إلى حوالي الـ 24 مترا، في حين انه يصل طول الحوت الأزرق عادة الطبيعي إلى الـ 30 مترا بمعنى أنه صغير عن الحوت الطبيعي له.
4 ـ ـ الحوت الأزرق من الكائنات البحرية التي هي غير مسجلة بتاتا و على الإطلاق في الظهور على البحر الأحمر.
5 ـ ـ هذا الحوت يتميز بلونه الأزرق المائل الى الرمادي من ناحية الظهر وهو يكون ذو درجة مضيئة من ناحية البطن، وهو يكون طويل وايضا نحيل في الجسم.
6 ـ ـ هذا الحوت قد تم وضعه في تحت الحماية وهذا كان منذ عام 1996م لكي تتم مواجهة خطر الانقراض له ولفصيلته.
7 ـ ـ بالنسبة إلى وجوده حول العالم فهو تراوحت أعداده منذ عام 2002 م من عدد الخمسة الـ 5 آلاف حوت وإلى الـ12 ألفا، وأن الاتحاد الدولى لصون الطبيعة قد قدرت أعداده في ما بين الـ 10 آلاف حوتا وبين الـ25 ألفا حوت.
8 ـ ـ أما عن سرعته فهي قد تصل هذه السرعة الطبيعية لهذا الحوت الأزرق في خلال السباحة داخل المحيطات إلى الـ 20كيلو متر لكل ساعة، في حين أنه تزيد سرعته وقد تصل إلى الـ 50 كم/ساعة وهذا عندما يكون في ضمن مجموعة.
9 ـ ـ هذه الحيتان الزرقاء تهاجر على شكل مستمر من حول العالم بحثا عن الغذاء وعن التكاثر.
10 ـ ـ تتغذى هذه الحيتان الزرقاء على أنواع معينة من القشريات وهي (الكريل) وهذه القشريات يصل أقصى طول لها هو الـ 2سم وهي تعد شبيهة بالجمبرى.
11 ـ ـ تغذية الحوت الأزرق هي موسمية، أما عن المناطق الغنية به فهو يوجد في مناطق القطب الشمالى من قبل أن يهاجر إلى مناطق التزاوج له وهي تكون فى المياه الدافئة بوهي تقع على لقرب من خط الاستواء.
12 ـ ـ من أبرز ما يهدد الحوت الأزرق هو موضوع اصطدامه بالسفن، وايضا التغيرات المناخية مما يجعل زيادة نسبة المياه العذبة في المحيطات.
13 ـ ـ الحوت الأزرق يكون في الشتاء فى ضمن المناطق الدافئة جنوبا، وأما في الصيف فهو يقضيه فى المناطق الباردة شمالا.
14 ـ ـ هذا النوع غير مفترس ولا يشكل أية خطورة على البشر ولا يهاجمهم، لكن من المفضل عدم الاقتراب منه وان يتم الابتعاد عن جسمه لمسافة كبيرة.

اترك رد