الرئيسية » اخبار الرياضة » الحضري يكون في حراسة مرمى منتخب الفراعن للشوط الثاني أمام كولومبيا
الحضري
الحضري حارس مرمى مصر وكولومبيا في الشوط الثاني

الحضري يكون في حراسة مرمى منتخب الفراعن للشوط الثاني أمام كولومبيا

الحضري يحرس مرمى شباك الفراعنة منذ بداية الشوط الثاني من مباراة منتخب مصر ضد منتخب كولومبيا المقامة حاليا وكادت أن تنتهي, حيث انه قد دفع الأرجنتيني هيكتور كوبر، وهو يكون المدير الفني لهذا المنتحب الفراعنة ـ منتخب مصر، دفع بالحارس عصام الحضرى للمرمى وهذا يكون بدلاً عن اللاعب حارس المرمى محمد الشناوي، وهذا بدأ مع بداية الشوط الثاني من هذه المباراة ضد منتخب كولومبيا وهي المباراة الودية وهي التي تكون تجمعهما حاليًا على ارض ملعب أتالانتا أزورى في إيطاليا وهي مقامة في ضمن برنامج الاستعدادات لنهائيات كأس العالم.

جاءت النتيجة وهي التعادل السلبي.

الحضري يقف حارس مرمى للشوط الثاني من منتخب الفراعنة ضد منتخب كولومبيا:

لقد ضم تشكيل منتخب الفراعنة في ضمن الشوط الأول لاعبين وهم كلاً من: اللاعب محمد الشناوى ـ اللاعب أحمد فتحى ـ اللاعب أحمد حجازى ـ اللاعب سعد سمير ـ اللاعب محمد عبد الشافى  ـ اللاعب طارق حامد ـ اللاعب سام مرسى  ـ اللاعب رمضان صبحى ـ واللاعب عبد الله السعيد ـ واللاعب محمود حسن الشهير بـ( تريزيجيه ) ـ واخيرا اللاعب مروان محسن.

من الجدير بالذكر أن المنتخب الوطنى المصري قد تعادل في مباراة وهي التي كانت الودية مع منتخب الكويت تعادلا ايجابيا بنتيجة هي الهدف في مقابل الهدف او الـ 1 ـ 1 وهذا قد كان في يوم الجمعة الماضي وهي قد كانت على ارض ملعب استاد جابر الأحمد في الكويت.

لقد تصدى اللاعب حارس المرمى الكولومبي وهو أوسبينا حارس مرمي في منتخب كولومبيا، لهذه الكرة التي كانت الرأسية وهي التى قد سددها اللاعب النجم رمضان صبحى وهو يكون لاعب منتخب مصر، لكي يحرم  منتخب الفراعنة من ان يتم إحراز وتسجيل هدف التقدم الذي قد كان مؤكدا لصالح منتخب الفراعنة وهو الذي قد كان سوف يتم في نهاية الشوط الأول من هذه المباراة وهي التى تجمعهما الان على ارضية ملعب أتالانتا أزورى بإيطاليا في ضمن برنامج التهيئات و الاستعدادات لنهائي كأس العالم.

هذا من حيث انه قد بدأ اللقاء عن طريق هجمة جاءت من قبل هذا المنتخب الكولومبى عند الدقيقة الأولى من بداية هذه المباراة  بكرة كانت عرضية رائعة من قبل اللاعب جيمس رودريجيز وهي كانت لتصل الى اللاعب فالكاو وهو الذى كان لـ يلعبها برأسه بطريقة رائعة ومن ثم تمر الكرة من على جوار القائم الأيمن للاعب حارس المرمى محمد الشناوى وهو حارس مرمى منتخب الفراعنة.

وبدأ من بعد ذلك في ان يستحوذ منتخب مصر ـ منتخب الفراعنة على الكرة في ارض الملعب وهذا يكون لأكثر من دقيقة وقد كان هذا على فضل تحرك اللاعب الشهير تريزيجيه وايضا اللاعب النجم رمضان صبحى وهما كادا ان يصلو وعلى أكثر من مرة الى منطقة جزاء خاصة بمنتخب كولومبيا وهي لم تمثل اية من خطورة على المرمى للشباك لهذا المنتخب الكولومبي.

واما عند الدقيقة العاشرة الـ 10 من زمن المباراة جاءت كرة عرضية كانت رائعة جدا وهي  وصلت الى اللاعب فالكاو وهو يكون لاعب مهاجم منتخب كولومبيا وهو الذى يلعبها من داخل وسط الفراعنة وهي تخرج حينها الكرة من على جوار القائم الأيمن لحارس المرمى للمنتخب الكولومبي.

هذه المباراة هي تعد بروفة هامة لمنتخب الفراعنة من قبل مباراة ضد منتخب أوروجواي، وهي التي سوف تقام في يوم الـ 15 يونيو الراهن، في ضمن افتتاح مشوار مباريات هؤلاء المنتخبين في المجموعة الأولى من بطولة كأس العالم، خصوصا في ظل وجود تشابه في الأداء مع منتخب أوروجواي ومع منتخب كولومبيا على نسبة كبيرة.

اترك رد