الرئيسية » اخبار العالم » السعودية تقوم بنفي الاتهامات بالقرصنة على البث المباشر لمباريات كأس العالم من قطر
السعودية
تنفي السعودية اتهامات اتحاد الكرة الاوروبي

السعودية تقوم بنفي الاتهامات بالقرصنة على البث المباشر لمباريات كأس العالم من قطر

المملكة العربية السعودية ـ وزارة الاعلام السعودية اطلعت مؤخرا على هذه الاتهامات التي هي غير المسؤولة وهي التي جاءت في ضمن بيان صحفي كان صادر من قبل هذا الاتحاد الأوروبى عن كرة القدم، في ما يخص هذا الذي يعرف باسم الـ (بى أوت كيو)، وهذا جاء من بعد ادعاء الاتحاد الأوروبى عن كرة القدم من غير حق أن هذا الـ (بى أوت كيو) يتخذ من المملكة العربية السعودية الان مقرًا له، واذن سوف يكون عليه، فإنه ردت وزارة الإعلام السعودية وهي ترفض عن هذا الادعاء الذي هو غير الصحيح عن طريق جملًة وتفصيًلا، وهذا جاء على حسب ما ذكرته وكالة الأنباء السعودية في المملكة العربية السعودية.

السعودية ترد على اتهامات مهينة من قبل الاتحاد الأوروبي (بي أوت كيو):

من ثم تدرك وزارة الإعلام السعودية تماما أن أجهزة الاستقبال التي تخص هذا الــ (بى أوت كيو) هي متاحة في عدد كثير من الدول على مستوى العالم كله، وهو بما فى هذا دولة قطر ـ وايضا دول شرقي أوروبا، أيضا أن هذا البيان الصادر عن بي أوت كيو هو غير المسؤول وانه الصادر عن الاتحاد الأوروبى عن كرة القدم، هو يتنافى مع ما يحدث الان في المملكة العربية السعودية، وهي التي كانت قد كافحت وهي لا تزال الان مستمرة في ان تكافح عبر وزارة التجارة والاستثمار، كل هذه الأنشطة التي تخص الـ (بى أوت كيو) في داخل البلاد من دون هوادة.

مثلا قد أحيطت وزارة الإعلام السعودية وهذا علًما بأن الـ(بى إن سبورت) ـ وهي تعتبر شركة تابعة إلى شبكة الجزيرة الإعلامية ـ وأنها هى مصدر هذا الاتهام والادعاء وهو الكاذب الذى أصدره هذا الاتحاد الأوروبى عن كرة القدم.

ومن ثم تجدر الإشارة إلى أن المملكة العربية السعودية كانت حظرت هذا البث المباشر لقناة الجزيرة على كل أراضيها منذ شهر يونيو الماضي من العام 2017م السابق، وأنه تعتبر الجزيرة هي الذراع الإعلامى القطرى وهو الرئيسى.

ايضا كانت حظرت المملكة العربية السعودية هذا البث عن قنوات (بى إن سبورت) وهي على كل أراضيها أيضًا لهذا السبب ذاته، وقد تمثَّل ايضا رد فعل قناة “الجزيرة” على هذا الحظر ايضا، في ضمن تصعيد هذه الحملة لها وهي الهادفة إلى تشويه سمعة المملكة العربية السعودية، ايضا أن قنوات البث المباشر لكل مباريات كاس العالم “بى إن سبورت” فهي طالما استعملت واستخدمت في اثناء بثها المباشر أيضًا على انها وسيلة لشن كل الهجوم المعادى على المملكة العربية السعودية، إذ انه قد عززت من دعايتها وهي المغرضة في خلال كأس العالم 2018م، وهذا هو الأمر الذي يثير السخرية لأن مباريات كأس العالم هي يفترض فيها أن يكون هذا إثباتًا عن كيفية قدرة كرة القدم أن تقوم بالجمع في ما بين كل الدول فى سلام ووئام، ومن خلال بطولة كأس العالم الحالية مونديال روسيا 2018م، فهي قد شوهت “بى أن سبورت” هذه السمعة عن الاتحاد السعودى في كرة القدم، وهي كانت قد أساءت للسعودية والى جمهورها، وهي سيّست بطولة كأس العالم 2018م الحالية في دولة روسيا، عن انتهاك لكل القواعد وكل هذه المدونات في السلوك ولكل هذه الأسباب، فانه لن يتم بث قناة الجزيرة وقنواتها الفرعية مثل “بى إن سبورت” فى المملكة العربية السعودية، وعليه تنفي المملكة العربية السعودية هذا الاتهام قلبا وقالبا فهو على حد قوله هو مغرض ومضلل ولا يمت لها بصلة

اترك رد