الرئيسية » اخبار الاقتصاد » المعادن الثمينة صادرات مصر من الذهب بلغت 1.1 مليار دولار خلال ستة أشهر الأولى للعام الحالي 2018م
رصيد الذهب
ارتفاع الاحتياطي الاجنبي لرصيد الذهب

المعادن الثمينة صادرات مصر من الذهب بلغت 1.1 مليار دولار خلال ستة أشهر الأولى للعام الحالي 2018م

شعبة المعادن الثمينة كانت قد كشفت في وقت سابق وهي موجودة فى غرفة القاهرة التجارية، كشفت وأعلنت عن أن قيمة صادرات مصر من المعادن الثمينة مثل الحلى ومثل الأحجار الكريمة هي كانت قد سجلت مبلغ الـ 1.127 مليار دولار وهذا كان في خلال النصف الأول ـ اي الستة شهور الأولى ـ من عام 2018م الحالي؛ وهذا كان في مقابل مبلغ الـ 1.17 مليار دولار على انخفاض كانت قد بلغت نسبته الى حوالي الـ 4%.

شعبة المعادن الثمينة بالغرفة التجارية تكشف عن تراجع في مبيعات الذهب:

كانت قد كشفت الشعبة ـ شعبة المعادن الثمينة ـ عن وجود انخفاض او تراجع في ضمن مبيعات الذهب وهذا كان في خلال الفترة الواقعة من شهر يناير الماضي أول العام الحالي وهي إلى شهر يونيو الماضي على منتصف العام الحالي 2018م وهو تراجع كان على نسبة بلغت الـ 30% وهذا يعد قياسًا على نفس ذات الفترة وهي نفسها من خلال العام الماضى وهو عام 2017م السابق ـ وهذا جاء نتيجة ارتفاع غير مسبوق في الأسعار على جميع الأعيرة المتنوعة والمختلفة فى ضمن السوق المحلى للصاغة عن سوق الذهب المصري.
ومن ثم يشار إلى أن معظم أسعار الذهب كانت قد جاءت فى مصر وهي تخضع إلى عدة وكثرة من عوامل والتي هي من أبرزها و أهمها هو سعر أوقية الذهب على الصورة التي هي عالميا، وايضا عامل اخر هو عامل يخص قانون العرض والطلب حيث أنه اصبح عمليات مثل الشراء ـ وعملية البيع على كميات كبيرة، هذا يعتبر إضافة إلى عامل اخر الا وهو عامل سعر الدولار فى داخل وضمن البنوك والمصارف عموما، لكن بالنسبة الى سوق الذهب ـ سوق الصاغة فانه لم يستجب الى هذا التراجع أو الانخفاض العالمى الذي كان قد حدث نتيجة ما تم من ارتفاع وتزايد في سعر الدولار.

في نفس السياق نجد أنه قد قفزت أسعار الذهب فى بداية تعاملات اليوم الاربعاء ـ ـ الموافق يوم الخامس والعشرين من شهر يوليو الراهن لعام 2018م الجاري ـ ـ وهذا الارتفاع في سعر الجرام وصل الى قيمة مبلغ 3 جنيهات وهذا من بعدما ارتفعت وتزايدت سعر أوقية الذهب على قيمة مبلغ 8 دولارات فى ضمن التعاملات الفورية لليوم، ولقد تعافى الذهب ـ المعدن النفيس من بعد موجة كبيرة كانت من قبل الانخفاض في خلال الأسبوعين الماضيين.

وعليه نجد أنه قد سجل سعر الذهب عن عيار 21 وهذا هو العيار الأكثر تداولا واكثر مبيعا فى ضمن السوق المصرى وصل الى الـ 620 جنيها الى الآن من بعد زيادة الأسعار العالمية، هذا ومن بعد أن سجل في يوم أمس مبلغ الـ 617 جنيها على ارتفاع قيمته 3 جنيهات.

هذا حيث أنه من المتوقع لدى تجار الذهب عدم وجود او دوام في استقرار الأسعار لكي تقف عند هذا الحد وهذا يكون فى ظل اتجاه ارتفاع وصعودية سعر الأوقية وهي التى ارتفعت على نسبة الـ 0.25% في خلال التعاملات الفورية لليوم. جاءت اسعار الأعيرة الخاصة بالذهب على ما يلي من اسعار تخص تعاملات اليوم الاربعاء:

ـ عيار رقم الـ 18: جاء سعره يساوي الـ531 جنيها مصريا

ـ عيار الـ 21 الشهير: جاء سعره يساوي الـ 620 جنيها مصريا

ـ جاء عيار الـ 24 الأغلى والأكثر نقاوة: على سعر الـ 708 جنيهات مصرية

ـ أما سعر الجنيه الذهب: فهو وصل الى سعر الـ 4960 جنيها مصريا

ـ واخيرا سعر الأوقية من الذهب: فهي قد بلغ سعرها الى الـ 1231 دولارا امريكيا

اترك رد