الرئيسية » اخبار التعليم » وزير التعليم يحل أزمة الكثافة بالمدارس بالتواجد في الحوش المدرسي
أزمة الكثافة بالمدارس
حل أزمة كثافة الطلاب بالمدارس

وزير التعليم يحل أزمة الكثافة بالمدارس بالتواجد في الحوش المدرسي

أزمة الكثافة بالمدارس هي مشكلة بعيدة المدى وموجودة منذ زمن نتيجة ارتفاع في الكثافة السكانية مع نفس عدد المدارس الموجود منذ زمن طويل بدون زيادة في الأعداد وحتى مع زيادة بناء مدارس لا زال الحال هو وجود معاناة من أزمة الكثافة بالمدارس لأنه ما يتم بناءه من المدارس لا يستوعب كل هذه الأعداد التي تظهر كل عام من الطلاب والطالبات في المدارس.

ولقد أكد معالي وزير التربية والتعليم، على أن هذه الأزمة عن كثافة الفصول هي ليست تعتبر جد هي العائق الأصلي والوحيد طالما أنه يوجد لدينا مناهج جديدة هي جد مختلفة ومتطورة، وهو قد أوضح عن أن اعداد وكثافة الطلاب في الفصول هي ترتبط بعملية بناء عدد أكبر من المدارس وبالتالي من الفصول وهذا حاليا هو يحتاج إلى تكلفة باهظة.

أزمة الكثافة بالمدارس والبحث عن حلول فعالة من وزير التعليم عن التواجد بالحوش المدرسي بدل الفصول:

وقال موضحا أيضا أننا حاليا نبحث عن ما هو يعد حلولا فعالة وهي تعد غير تقليدية لكي يتم حل أزمة كثافة بالمدارس وفي الفصول ومن هنا يمكن التواجد للطلاب في داخل حوش المدرسة وهذا يعد بديل عن التواجد في الفصول، وأن هذه المسألة هي تجعل أنه لم تعد في حاجة للتواجد في ضمن غرف مغلقة ألا وهي الفصول، فأنه يمكن للطلاب والطالبات لعب رياضة أو يمكن أيضا تعليمهم الفنون لأجل التحرك في داخل مساحة هي أكبر، ويكون هذا على شكل دوائر وصفوف مستديرة تكون موجودة في داخل الحوش المدرسي، هذا يكون من رأيه وكأنهم رايحين إلى النادي، وأنه ليس بالضرورة يجب الجلوس على المكتب أو الديسك على شكل تقليدى وهو نمطي كما كان.

وفي هذا السياق قد قال معالي الدكتور طارق شوقى وهو يكون وزير التربية التعليم، عن إنه سوف يكون هناك ما هو عبارة عن نظام تعليمى جديد ويكون على شكل كامل لكل طلاب ـ وطالبات الصف الأول الابتدائي، ولقد أضاف لحديثه عن أنه سوف يكون هناك كتب هي ايضا مختلفة تماماً عن سابقتها من كتب المناهج القديمة فى داخل فلسفتها وفي طباعتها وايضا في محتواها وفي كل شئ.

ولقد أضاف في خلال مداخلة هاتفية كانت مع برنامج هو “مساء dmc“، مع المذيع الإعلامى أسامة كمال، عن أنه لن يكون هناك نجاح ولا رسوب في ضمن الصفوف الأول والثانى والثالث الابتدائى لكل من سوف يدخلون الصف الأول في هذا العام، وقال إلى أنه كان قد تم تدريب المعلمين وهم الذين يتعاملون مع هذا الصف الأول الابتدائى تبعا للنظام الجديد.

وأيضا قد شدد معالي وزير التعليم المصري، على كل أولياء الأمور بأن لا يقوموا بمطالبة أبنائهم بأن يتم تحصيل الدرجات مثال ما كان يحدث فى قبل سابق وفي الماضى، هذا يعتبر إضافة على أن لا يقوموا بعمل حل التمارين في كتب أبنائهم المدرسية.

وأيضا قد أشار معالي الوزير، إلى أن بالنسبة إلى دور أولياء الأمور هنا فهو يعد محور أساسي وضروري في عملية انجاح هذه المنظومة الجديدة في التعليم الجديد، ولقد اضاف معاليه إلى أنه لن يكون هناك موجود كتب خارجية وايضا لا يوجد ما هو عبارة عن احتياج للدروس الخصوصية ايضا.

حيث ان المنهج الجديد هو يعتمد على الفهم والابتكار ولا يحتاج الى حفظ والى كتب او الى درس خصوصي فالطالب يفهم ما يتلاقاه وغير مطالب بان يحفظ اية معلومات بل يتحاور ويفهم فقط. ولكن هناك امر نساه معالي الوزير هو امر الشمس في الحوش وضربة الشمس التي ممكن ان يأخذها الاولاد أو أمر الشتاء ونزلات البرد من التواجد في الحوش يارب يكون عنده حل ومقترح لها.

اترك رد