الرئيسية » اخبار التقنية » خسارة داخل وزارة الاتصالات للشهر السادس على التوالي لتراجع حجم الاشتراكات بخطوط المحمول لـ95.73 مشترك منذ نهاية يونيو
شركة اتصالات مصر
شركة اتصالات مصر

خسارة داخل وزارة الاتصالات للشهر السادس على التوالي لتراجع حجم الاشتراكات بخطوط المحمول لـ95.73 مشترك منذ نهاية يونيو

أعلنت وكشفت تقارير هي صادرة عن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر، عن وجود استمرار في عملية تراجع وخسائر صادرة عن حجم الاشتراكات في ضمن خطوط الهاتف المحمول ـ الموبايل وهذا يعتبر للشهر السادس وهو على التوالى، لكي يصل العدد لمستخمي ومشتركي شبكة الاتصالات على نحو عدد مشتركي هو الـ 95.73 مليون مشترك على نهاية شهر يونيو الماضي لعام 2018م وهذا يكون على نسبة هي انتشار كانت قد بلغت نسبة الـ 104.63%.

وزارة الاتصالات تخسر عدد مستخدمي ومشتركين على ستة أشهر ماضية على التوالي إلى شهر يونيو:

هذا التقرير أشار إلى أنه بالنسبة إلى وصول عدد مستخدمى ومشتركي الإنترنت بواسطة الهاتف المحمول كان قد وصل إلى عدد الـ 32.81 مليون مشترك أو مستخدم، وهذا ما ينذر بأنه قد انخفض عدد هؤلاء مشتركي ومستخدمي هذا المودم المسمى بـ (اليو اس بى مودم) قد وصل إلى عدد الـ 3.48 مليون مشترك أو مستخدم، ومن ثم قد بلغ مجموع وإجمالى كل مستخدمي ومشتركى شبكة الإنترنت في مصر إلى حوالي الـ 37.9 مليون مشترك ومستخدم وهذا على نسبة وجود انتشار هي بلغت نسبة الـ 44.3%.
من الجدير بالذكر أن هذا التقرير كان قد ذكر أن عدد مستخدمي أو مشتركي شبكة الإنترنت وهو من نوع فائق السرعة وهو المسمى بـ ADSL كان قد وصل إلى عدد الـ 5.82 مليون اشتراك ومستخدم في جمهورية مصر العربية، كذلك قد بلغت نسبة مستخدمى شبكة الإنترنت وهو يستعملها عن طريق استخدام الهاتف المحمول من كل إجمالى هؤلاء الذين هم من مشتركى الهاتف المحمول بلغت إلى نسبة الـ 34.27%.
لقد كان كافة مسؤولين في شركات المحمول هم قد أكدوا قبل سابق، على أن انخفاض هذا الحجم لـ الاشتراكات ومستخدمي الشبكة الانتر نت هو يرجع إلى قرار عن قصر بيع كل خطوط المحمول في داخل المنافذ الرئيسية لكل الشركات الخاصة بالشبكات المختلفة وهي اورنج واتصالات وفودافون واخيرا وي، وهذا ما لا يسمح بأن تكون هناك شريحة معينة من قبل المستخدمين بأن يتم شراء أية من خطوط للاستفادة من كل هذه العروض وهي التي تعتبر ترويجية محددة ومعينة وهذا ما يدفعهم إلى عدم استعمال أو استخدام الخط الخاص به وقت وفي مجرد انتهاء العرض مباشرة.

وعلى نفس السياق والصعيد قد شاركت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر وهي ممثلة في ضمن قطاع المسئولية والخدمات التي هي المجتمعية في الوزارة، وفي هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، وهذا يكون من خلال مركز الإبداع التكنولوجى ومركز ريادة الأعمال وهو TIEC في ضمن فعاليات أسبوع الشمول وهو الرقمى ضمن المنطقة العربية وهو الذى ينظمه الاتحاد الدولى للاتصالات مع التعاون بمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة وهي هيئة “اليونسكو” في القاهرة فى الفترة بين 23 إلى يوم 28 سبتمبر الراهن.

ولقد شهدت فعاليات أسبوع عن الاتحاد الدولى للاتصالات واليونسكو لأجل الشمول الرقمى ضمن المنطقة العربية، من استعراض استراتيجية لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وهو المصرى ضمن مجال المسئولية المجتمعية، وهي التى تهدف في الأساس إلى أن يتم توحيد جهود هؤلاء شركاء مثلث التنمية في القطاع الحكومي، وفي القطاع الخاص، وفي منظمات المجتمع المدنى من خلال القيام بكل مسئوليتهم المجتمعية.

ومن ثم قد تم أيضاً استعراض لهذه التجربة المصرية في عمل و تنفيذ الكثير من المشروعات والتي يكون منها مشروع العلاج عن بعد، ومشروع تأهيل الـ 20 ألف شاب في سوق العمل وهو الذى عُقد ضمن مراكز الشباب فى هذه المناطق الفقيرة والعشوائية في عدة محافظات.

اترك رد