الرئيسية » اخبار الرياضة » اكتفاء الأهلي ضد وفاق سطيف الجزائري بالدور نصف نهائي بالثنائية الرائعة
الأهلي اليوم
نتيجة مباراة الأهلي مع الداخلية اليوم

اكتفاء الأهلي ضد وفاق سطيف الجزائري بالدور نصف نهائي بالثنائية الرائعة

مباراة الأهلي ضد وفاق سطيف الجزائري اليوم الثلاثاء ـ ـ الموافق يوم الثاني من شهر أكتوبر الراهن لعام 2018م الجاري ـ ـ حيث أنه قد انتهى الشوط الأول من هذه المباراة المقامة منذ لحظات في ما بين الأهلى ضد وفاق سطيف الجزائرى التي كانت مقامة بينهما الان على ارض ملعب استاد السلام في مباراة الذهاب في الدور نصف نهائى من مسابقة دورى أبطال أفريقيا بأنه قد تقدم الفارس الأحمر بنتيجة هي هدفين نظيفين أي هدفين بلا مقابل.

الأهلي ضد وفاق سطيف يكتفي بهزيمة الوفاق بثنائية بلا مقابل نظيفة ليتأهل للبطولة الأفريقية:

دخل الأهلي إلى هذه المباراة في الليلة بهذا التشكيل الذي هو مكوّن من لاعبين وهم:

اللاعب حارس المرمى محمد الشناوى ـ النجم أحمد فتحى ـ اللاعب الشهير كوليبالى ـ اللاعب أيمن أشرف ـ ومعهم اللاعب على معلول  ـ اللاعب حسام عاشور ـ اللاعب هشام محمد ـ اللاعب النجم وليد سليمان ـ اللاعب أحمد حمودى ـ اللاعب إسلام محارب ـ وأخيرا النجم وليد أزارو.

ومن ثم يُدير مباراة الليلة مجموعة من طاقم تحكيم هو إثيوبى تحت قيادة باملاك تيسيما ومن يعاونه هم صامويل أتانجو وايضا موسى كيندى، ومعهم الحكم الرابع وهو تاديسى أسيرى، وايضا معهم السودانى شمس الدين مجدى وهو يكون مراقبا لهذه المباراة، وايضا معهم الليبي وهو على جيلانى منسقا.

كانت بداية هذه المباراة هي نشطة من قبل الفريق الجزائرى وهذا كان على غير المتوقع ومن ثم لعب أكثر من كرة في تجاه مرمى شباك محمد الشناوى وهو حارس مرمى الاهلى على مدة دقيقتين من قبل أن يبدأ وينشط الاهلى ومن ثم يبدأ هجماته في تجاه المرمى الجزائري.

وعند الدقيقة الخامسة بدأ في تبادل معظم لاعبو الأهلى الكرة على شكل رائع في مواجهة المرمى للفريق الآخر، ومن ثم قد مرر وليد سليمان كرة كانت رائعة جيدة بواسطة كعبه وحينها قد وصلت إلى اللاعب أحمد حمودى وهو الذي لعب كرة كانت ضعيفة عن طريق يمينه ولكن أنقذها لاعبي دفاع وفاق سطيف.

لقد واصل الأهلى كامل سيطرته على هذه المنطقة وهي في وسط الملعب ولقد حاول الوصول إلى مرمى شباك الفريق الضيوف ولكن لاعبي دفاع الفريق الجزائرى كان قد ظهر وهو مُتماسكاً.

أما عند الدقيقة رقم 21 تم ألغاء من قبل الحكم الإثيوبى هدفاً كان قد سجله اللاعب وليد أزارو من استغلال كرة عرضية للاعب أحمد حمودى تحت داعى أنها تسلل. ومن ثم قد استمرت سيطرة فريق الأهلى على هذه المباراة ومن ثم قد نشط على شكل واضح في تجاه اليمين ومن ثم قد لعب اللاعب أحمد حمودي كرة رائعة عند الدقيقة رقم الـ 23 جاءت كرة من الناحية اليمنى ومن ثم قد أرتقى بها اللاعب وليد سليمان وقام بتسديدها عن طريق رأسه فى مرمى شباك الضيوف.

استعاد ايضا الوفاق سيطرتهم على البماراة وقاموا بلعب كرة ثابتة قد تصدى لها الحارس محمد الشناوى وهذا كان على مرتين. وايضا لعب وليد سليمان دوراً هاما فى رفع النزعة الهجومية لفريق الأهلى وهو لعب أكثر من كرة كانت عرضية نحو وليد أزارو وإسلام محارب، ولكن كل الكرات لم تستغل ليتواصل قوة الهجوم من قبل الأهلى في مقابل التأمين الدفاعى للوفاق، ولكن نجح إسلام محارب فى احراز الهدف الثانى عند الدقيقة رقم الـ 41 من ضربة و تسديدة كانت قوية. وأعلن الحكم الأثيوبي بعد ذلك بدون اهداف اخرى نهاية المباراة لصالح الاهلي بالثنائية على حساب الوفاق

اترك رد