الرئيسية » صحة وجمال » قرقرة البطن ماذا تعني وما أسباب حدوثها غير الشعور بالجوع
قرقرة البطن
الأسباب لقرقرة البطن والاعراض

قرقرة البطن ماذا تعني وما أسباب حدوثها غير الشعور بالجوع

أحيانا يسمتع الشخص إلى أصوات موجودة في داخل البطن أي صادرة من البطن وهو يسمى صوت قرقرة البطن الذي يصدر من البطن، هذا الصوت هو يشبه لصوت الماء وهو الذى يتحرك من خلال المرور بالأنابيب، وهو ما يسبب الاحساس والشعور في بعض الأوقات بالإحراج ويزيد من التوتر خصوصا إذا خرجت هذه الأصوات في أثناء الجلوس في وسط جمع من الناس مثل التواجد مع الأصدقاء أو التواجد مع زملاء العمل، ولكن مثل هذه الأصوات هو يكون في بعض الأحيان على مثابة إنذار هو تم ارساله من قبل الجهاز الهضمي على الأخص عضو المعدة في الإنسان لكي ينتبه صاحب الاصوات إلى حدوث شىء معين، ولهذا يجب ان نتعرف معنى قرقرة البطن وما هي أهم وأبرز أسباب صدور أصوات البطن وهي ما تسمى بـ “قرقرة البطن”.

أسباب حدوث وصدور صوت قرقرة البطن التي هي مبتعدة عن الجوع المسبب الرئيسي له:

صدور أصوات من الأمعاء يعتبر هو دائما أو في الغالب عبارة عن أمر طبيعي، لكن إذا كانت متكررة بشدة وبصوت عالي، فهي من الممكن أن تشير إلى وجود مشكلة ما في الجهاز الهضمى، خصوصا إذا صاحب هذا الصوت وجود عدة أعراض، مثل ما يلي:

– وجود كثير من غازات .

– حدوث إرتفاع في درجة حرارة الجسم.

– اذا أحس بالغثيان.

– وجود القيء.

– اذا كان هناك تكرار الإسهال .

– أو اذا تواجد الإمساك.

– اذا حدث براز دموي.

– وجود حرقان.

– اذا كان هناك فقدان الوزن المفاجئ.

– الاحساس والشعور بالامتلاء في المعدة.

إذا كان هناك أعراض من السابقة فلابد عند هذه الحالة استشارة الطبيب، ليتم معرفة السبب، الذي يقف وراء حدوثها وهو ممكن أن يكون أحد هذه الأسباب:

– ممكن أن تكون لها ارتباط بحركة الطعام وحركة السوائل وحركة العصارة الهضمية.

– الاحساس أو الشعور  بالجوع .

– تواجد الإسهال.

– استعمال بعض الأدوية.

– وجود عدوى في داخل الجهاز الهضمي.

– تواجد ما يسمى بـ الفتق ، حين يدخل جزء من أعضاء أو انسجة الجسم الأخرى من خلال منطقة تكون ضعيفة من داخل عضلات جدار البطن.

– اذا حدث تجلط الدم أو حدث انخفاض تدفق الدم للأمعاء.

– حدوث اضطراب في مستوي البوتاسيوم أو في مستوى الكالسيوم في الدم.

– حين الإصابة بأي نوع من الورم.

– اذا تواجد انسداد في الأمعاء .

– اذا حدث تباطؤ يكون بصفة مؤقتة في حركة الأمعاء .

– اذا كان هناك نزيف لـ القرحة.

– بعض الحساسية لأنواع معينة من الطعام.

– اذا تواجد العدوى وهي التي تؤدي إلى حدوث التهاب أو إسهال.

– استعمال أنواع من الملينات.

– اذا تواجد نزيف في داخل الجهاز الهضمي.

– الاصابة بمرض التهاب الأمعاء ، وخصوصا هذا المرض كرون.

– عند التخدير العام.

– حين يتم عمل عملية جراحية في داخل البطن.

– حدوث عدوى في داخل تجويف البطن .

كيفية هذه الفحوصات الطبية لهذا العرض:

يبدأ ويقوم الطبيب المختص بعمل إجراء معين ومحدد هو عبارة عن عدة اختبارات هي طبية في ذاتها لكي يتم التعرف والتشخيص لهذا السبب الذي يقف وراء حدوث قرقرة في البطن ومن ثم  ممكن أن يبدأ الطبيب بعمل مراجعة لهذا التاريخ الطبي لهذا الشخص المريض المصاب، وبعد ذلك يبدأ في استخدام السماعة الطبية له لكي يقوم بمعرفة ماهو هذا السبب الواقف وراء صدور هذا السبب لقرقرة البطن.

وقد يطلب من المريض إجراء بعض الفحوصات، مثل :

– التصوير المقطعي لإلتقاط صور الأشعة السينية في منطقة البطن.

– استخدام المنظار.

– اختبارات الدم لإستبعاد العدوى ، أو الالتهاب ، أو تلف الأعضاء.

اترك رد