الرئيسية » اخبار العالم » ضحايا حادث طائرة ليون إير أندونيسيا المنكوبة بلغ 189 شخص المتحطمة بعرض البحر أمس الاثنين
طائرة
الطائرة المنكوبة في اندونيسيا والبحث عنها

ضحايا حادث طائرة ليون إير أندونيسيا المنكوبة بلغ 189 شخص المتحطمة بعرض البحر أمس الاثنين

السلطات الإندونيسية في يوم أمس الاثنين تعلق على حادث طائرة تحطمت على أنه تقريبا تم وفاة كل ركاب طائرة وهي “ليون إير” االمتحطمة بعرض البحر، في صباح أمس الاثنين، بعد إقلاعها من مطار جاكرتا، وكان عددهم 189 شخصا. وحينها قد فقد الاتصال بالطائرة التي تقوم برحلة داخلية بعد اقلاعها بـ13 دقيقة من المغادرة. وكانت فرق الإنقاذ عثرت على بقايا الضحايا وجزء من حطام الطائرة، وإلى الان تتواصل وتستأنف عمليات البحث عن الصندوق الأسود لهذه الطائرة المنكوبة.

وتم العثور على أشلاء من قبل عدة ساعات من الآن، لهذا تم ترجيح أنه توفى الـ 189 فردا الذين كانوا على متن هذه الطائرة.

ومن جهة مقابلة تم نشر عدد 150 شخص من فرق الانقاذ في مكان الحادث ليبحث عن ناجين ويبحث عن حطام الطائرة في عمق من 30 إلى 40 مترا. وإلى الآن يواصلون هم عمليات البحث.

يستأنف اليوم الثلاثاء عمليات البحث عن ناجين أو عن بواقي حطام طائرة ليون إير الأندونيسية المنكوبة:

في هذا صرح عدد من مسؤولين في اندونيسيا، عن إن عدة سفن في اليوم الثلاثاء تستأنف القيام بالبحث، في داخل عمق بحر جاوة عن بواقي أو عن ضحايا وعن حطام طائرة الركاب وهي الإندونيسية المنكوبة، بوقوعها في البحر وكان على متنها عدد 189 شخصًا.

ومن ثم قد تحطمت الطائرة وهي تسمى بـ “بوينج 737 ماكس 8” وهي التي تديرها تلك الشركة للطيران الاقتصادي وهي “ليون إير” في يوم أمس الاثنين، من بعد حوالي دقائق معدودة من اقلاعها من مطار سوكارنو هاتا الدولي تحديدا الـ 13 دقيقة  في جاكرتا.

ولا يوجد أية توقعات للعثور على أية ناجين.

ومن ثم عثرت تلك الفرق للانقاذ والبحث عن بواقي أجزاء من الحطام لهذه الطائرة، وهذا كان من قبالة الساحل في كاراوانج، وهو على بعد مسافة 70 كيلو مترًا في شرقي جاكرتا.

وصرحت فرق الانقاذ أنه تم جمع الـ 10 أكياس من أجزاء وأشلاء بشرية وأيضا قطع من الحطام للطائرة.

هذه الطائرة التابعة لشركة “ليون إير” الإندونيسية كانت قد تحطمت وهي تحمل عدد 188 شخصا في صباح أمس الاثنين بعيد عن إقلاعها من مطار جاكرتا برحلة داخلية، على حسب تصريحات السلطات الإندونيسية.

من الجدير بالذكر أن الطائرة كانت قد طلبت الرجوع إلى المطار من قبل أن ينقطع معها الاتصال؛ لقد كانت الطائرة من الطراز وهو “بوينغ 737 ماكس 8” ومن ثم يفترض أنها كانت قد وضعت في الخدمة من قبل أشهر، وهي طلبت الرجوع إلى مطار العاصمة من قبل أن ينقطع الاتصال معها في برج المراقبة نحو تمام الساعة الـ 06:30.

وعلى حسب تصريحات المتحدث تحت اسم إدارة الطيران المدني الإندونيسية وهو يوهانس هاري دوغلاس عن إن طائرة الرحلة التي تحمل اسم “جي تي 610” بحيث فقدت الاتصال مع برج المراقبة فيما يقرب من تمام الساعة 6:30 من بعد نحو 13 دقيقة من بداية إقلاعها من مدينة جاكرتا وهي كانت متجهة إلى مدينة بانغكال بينانغ في رحلة داخلية.

تم العثور على أجزاء من بقايا بشرية وعلى بعض حطام الطائرة وبدأ نقلها في تسعة أكياس وهي تتضمن وتحوي أجزاء من بقايا بشرية إلى هذه المستشفى التي تديرها الشرطة. وأيضا كان قد عثر رجال الإنقاذ كذلك على بعض قطع حطام كان من بينها جزء من هذا الذيل للطائرة هذا الجزء من الذيل وجد أنه يحمل شعار عن شركة الطيران وعثر على ملابس وعلى وثائق هوية ولكنهم لم يجدوا إلى الآن الصندوق الأسود للطائرة، هذا ما وجدوه هؤلاء الرجال لـ الإنقاذ

اترك رد