الرئيسية » اخبار التقنية » أخبار اليوم لإقامة منتدى شباب العالم للمواجهة وللوقوف ضد شائعات عالم الانترنت الإفتراضي
أخبار اليوم
مؤتمر الشباب لمحاربة العالم الافتراضي وشائعاته

أخبار اليوم لإقامة منتدى شباب العالم للمواجهة وللوقوف ضد شائعات عالم الانترنت الإفتراضي

يأتي مؤتمر شباب العالم اليوم من ضمن أخبار اليوم لكي يتم التواصل فيما بين الشعوب وبين المجتمعات ليتم تبادل الثقافات المتنوعة على انها أحد الأهداف الأساسية المنطلق من خلالها كافة وسائل التواصل الاجتماعي التي تحولت تلك المواقع إلى عبارة عن منصات لإطلاق الشائعات واطلاق الأكاذيب وأن تبث سموم التفرقة فيما بين المجتمعات حيث استغلتها بعض أجهزة وبعض جماعات ليتم الإيقاع فيما بين الشعوب ولتنشر الكراهية والعنف والإرهاب.

منتدى وملتقى شباب العالم يتصدر أخبار اليوم السبت للتواصل بين المجتمعات والتخلي عن الشائعات:

العالم الرقمي هو عبارة عن مجتمع موازي ويقوم بفرض سيطرته على عالمنا الحقيقي وأن منتدى شباب العالم يناقش تاريخ العالم مع موضوع ظهور الميديا وكيفية أن العالم الرقمي قام بفرض سيطرته على عالمنا وأيضا تتم مناقشة خطورة هذا العالم الرقمي على عالمنا الواقعي عن طريق بث أفكار التطرف ونشر الشائعات وأنه إذا كان من الممكن احتواء العالم الرقمي والقضاء على الصراع فيما بين الرقمي والواقعي..

وأشير إلى أن مصر هي من أكثر الدول بالعالم المتأثرة بسلبيات العالم الرقمي وسلبيات مواقع التواصل الاجتماعي وعليه قد أصبح الأهداف الرئيسية في مركز المعلومات وفي دعم اتخاذ القرار هو ان يتم إصدار تقرير أسبوعي يقاوم هذه الشائعات ويقوم بنفيها جملة وتفصيلا.

هناك ايضا تداول لشائعة أخرى عن عدم وجود شفافية باختيار المشاركين من المصريين لانه تداول عدد من صفحات الحسابات من خلال مواقع التواصل الاجتماعي عدة أخبار من شأنها أن الشباب المشارك في المنتدى شباب اساسا لا يعيش الواقع ولكنهم يعيشون في العالم الوردي لهم.

تحرص إدارة المنتدى على التنوع فيما بين الشباب بالمجالات المختلفة وبالثقافات المختلفة وأما بالنسبة لاختيار هؤلاء الشباب المصري فأنه يتم مراعاة تمثيل كل المحافظات المصرية وجميع الفئات الشبابية، وقد وضع في الاعتبار دعوة لعدة مجموعات شبابية  كانت هيلم تشارك بالمؤتمرات الوطنية السابقة, أيضا قد تم اختيار الأشخاص المشاركين بصورة آلية من دون أية تدخل بشرى من إدارة المنتدى.

يؤكد السيد اللواء خيرت بركات وهو يكون رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء على أن هذه الحرب القادمة هي عبارة عن حرب معلومات وحرب بيانات وهي ليست حرب دبابات وطائرات. وقال عن أنه تم تشكيل لفريق عمل في الجهاز للاطلاع ولمتابعة الشائعات ولتصحيح أية أرقام أو بيانات تكون مغلوطة وهذا بالتنسيق مع مركز المعلومات في مجلس الوزراء والجهة الخارج عليها من الشائعة ويقول أن أية بيانات قد تصدر يجب أن يكون لها مرجعيتها من جهاز الإحصاء وهذا يكون منعاً لتداول أية بيانات كاذبة وخاطئة ومنعا لانتشار الشائعات.

ومن ثم يشير رئيس الجهاز إلى أن الجهاز الان يقوم باجراء عملية تنمية وتطوير للعمل الإحصائي وهو الذي يعتبر هو الشق الإعلامي من أبرز وأهم جوانبها وأنه بالفعل قد قام الجهاز مؤخراً بعملية تنظيم لدورة تدريبية للصحفيين وهذا يكون إيمانا منا بهذا الدور الإعلامي وهو المؤثر والفعال وهو الذي بقدر ما له من وعي بالأرقام الإحصائية أنه سوف يتمكن من عملية توصيل المعلومة وتوصيل البيانات للمواطنين.

ومن ثم يحذر السيد اللواء كمال عامر وهو يكون رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي في مجلس النواب من كافة مخاطر الشائعات على أنها هي أحد وسائل لهذه الحروب من الجيل الرابع وهي التي تستخدمها هذه الكيانات الالكترونية و المعادية وهذا يأتي سعياً منها لأجل زعزعة هذا الاستقرار في داخل البلاد ومن ثم لا بد من ضرب وحدته والقضاء على الشائعات جميعها.

اترك رد