الرئيسية » اخبار العالم » ضحايا هجوم وحادث مجزرة كاليفورنيا التي رسمت الأحزان على الأهالي بسبب الجندي للمارينز الذي أطلق النيران بالحانة
كاليفورنيا
حادث مجزرة كاليفورنيا ومقتل 13 شخص

ضحايا هجوم وحادث مجزرة كاليفورنيا التي رسمت الأحزان على الأهالي بسبب الجندي للمارينز الذي أطلق النيران بالحانة

مجزرة كاليفورنيا التي أدت إلى أن يخيم الحزن والأسى على ولاية كاليفورنيا وهي الأمريكية، التي حدثت اليوم الخميس ـ ـ الموافق يوم الثامن من شهر نوفمبر الراهن لعام 2018م الجاري ـ ـ من بعد ما وقعت مجزرة وحادث أليم دموى كان من شأنه أنه أودى بحياة حوالي الـ 12 شخصا وأيضا أدى إلى إصابة آخرين فى عملية إطلاق نار كانت على حانة أو ملهى ليلى في كاليفورنيا كان يتواجد به في حينها ما يقرب من عدد الـ 130 شخصا.

مجزرة كاليفورنيا وما أسفرت عنه من قتلى وإصابات بالعشرات من المتواجدين في الملهى وقت اطلاق النار:

قام وشارك عدد بل عشرات من المواطنين فى أمريكا منذ صباح اليوم الخميس في عمل وقفة احتجاجية هي تعبر عن مدى الحزن الشديد والأسف على الذين وقعوا ضحايا لهذا الحادث الأليم واستنكروا هذا الحادث وتلك المجزرة.

بينما قد توصل المحققون بعد هذا الحادث وهذه المجزرة إلى هوية فاعلها ومنفذ هذا الهجوم القاتل، وجدوا أنه كان هو جندى سابق فى المارينز الأمريكي وهو يدعى إيان ديفيد لونج وهو صاحب عمر بلغ الـ 28 عاماً، وهذا جاء وورد من بعد كافة تحريات هي مكثفة كانت قد أجريت عليه من بعد مقتل فاعل هذا الحادث.

ومن قد عثرت الشرطة على الشخص الذي أطلق النار وهو مقتولا في داخل الحانة فى داخل بلدة تسمى ثَوسند أوكس الراقية وه يتقع فى لوس أنجلوس من حيث أنه كان ينظم وقتها حفل طلابيا،  ومن الأرجح أن هذا الرجل انتحر.

ومن الجدير بالذكر أنه قد قال عدد من هؤلاء شهود العيان لهذا الحادث الأليم إن الملهى الليلى أو الحانة التي تم فيها اطلاق النار مما أدى لوفاة الكثير من روادها قد كان فيه عدد اشخاص هم في ما بين عدد الـ 100 شخص وبين عدد الـ 130 شخصا في وقت وقوع الهجوم واطلاق النار.

وحين بدأ سماع صوت لإطلاق النار بدأ جميع رواد هذا الملهى الليلي بالتدافع ومن ثم قد أصاب رواد الملهى الليلى الذعر مما تسبب وقتها في أن داس بعضهم فوق بعض في حين أنقذ بعضا منهم أو آخرون أنقذوا أنفسهم من خلال القفز إلى الخارج عن طريق النوافذ.

في حين أنه اتجه بعضا أخرون منهم إلى الالتصاق بجانب الحوائط والجدران لكي يبتعدوا عن مواجهة و مرمى إطلاق النار.

وفي هذا التصريح عن الحادث قد قال مسؤولون في ولاية كاليفورنيا محل الحادث الأليم صاحبة هذه المجزرة عن إن الشخص الذي قام باطلاق النار كان جنديا سابقا في ضمن سلاح مشاة البحرية الأمريكية، وهو أيضا هناك شتباه في أنه لديه إصابه بإضطرابات عقلية، وهو قام بقتل نحو عدد الـ 12 شخصا، وكان من بينهم شرطي، في هذا الهجوم على تلك الحانة التي كانت وقتها مكتظة بالناس وهي تقع في ولاية كاليفورنيا الأمريكية.

وبسرعة قامت الشرطة بتحديد اسم المشتبه به كما ذكرنا بالأعلى عن أنه يسمى ديفيد لونغ وهو في سن الـ 28 عاما وكان المسؤولون يقولون أنه يشتبه في إصابته بمرض نفسي واضطرابات عقلية.

ولقد وقع هذا الحادث على تمام الساعة الـ 23:20 على حسب التوقيت المحلي في يوم أمس الأربعاء، وهو وقع في حانة أو كما يقال مطعم يسمى “بوردرلاين بار آند جريل”، يقع في ضاحية “ساوزند أوكس”، وهو يقع على بعد حوالي الـ 65 كيلو مترا من شمال غرب مدينة لوس أنجلوس الأمريكية.

ولقد أفادت تقارير بأنه كان يوجد نحو الـ 200 شخص في داخل الحانة على وقت الهجوم بسبب حفل موسيقي كان مقام لطلاب الجامعة.

اترك رد