الرئيسية » اخبار الرياضة » أخبار الأهلي اليوم بعد ضم 7 لاعبين هل سيضم أخرين أم يكتفي بهذا العدد؟
الأهلي
الاهلي يخسر اليوم على يد النجم الساحلي

أخبار الأهلي اليوم بعد ضم 7 لاعبين هل سيضم أخرين أم يكتفي بهذا العدد؟

مجلس إدارة النادي الأهلي اليوم الجمعة، يعقد يبرم وهو تحت اشراف ورئاسة كابتن محمود الخطيب، عدد الـ 7 صفقات وهي تعاقدات تعتبر من العيار الثقيل من أجل تدعيم لاعبيه وصفوفه في خلال فترة الميركاتو الشتوي الحالي ـ الانتقالات الشتوية الراهنة فى خلال شهر يناير الراهن لعام 2019، هذا يأتي ضمن اطار الاصلاحات التي قام بها النادي الأهلي من بعد الإخفاقات وهي التى واجهته وحدثت له في داخل الفريق وهذه الاخفاقات هي سواء فى ضمن البطولة الأفريقية أو في ضمن البطولة العربية أو في ضمن الدوري المصري الممتاز.

النادي الأهلي اليوم وعدد كبير من الصفقات تصل لـ 7 لاعبين ضمن تعاقدات النادي الحالية:

كان قد قام النادي الأهلي بعمل كثير من صفقات وهي لكي يقوم بضم عدد من اللاعبين وهم كلاً من اللاعب حسين الشحات وهو لاعب قادم من نادي العين الإماراتى ـ واللاعب محمد محمود وهو لاعب قادم من نادي وادى دجلة ـ واللاعب الأنجولى جيرالدو وهو لاعب قادم من نادي أول أغسطس ـ واللاعب محمود وحيد وهو لاعب قادم من نادي مصر المقاصة ـ واللاعب حمدى فتحى وهو لاعب قادم من نادي إنبي ـ اللاعب ياسر إبراهيم وهو لاعب قادم من نادي سموحة السكندري ـ وأيضا قد تم إستعارة اللاعب رمضان صبحي وهو لاعب قادم من هيدرسفيلد الانجليزى وهذا لفترة ومدة الـ 6 أشهر فقط.

وما هو سيأتي من بعد أن ضم الأهلي كل هؤلاء اللاعبين إلى أن ينضموا للعب في ضمن صفوف المارد الأحمر، فقد بدأ الجميع من جماهير الأهلي ومحبيه وعشاق النادي في طرح استفتاءً وأسئلة كثيرة من قبل الجماهير حول اذا كان هناك استمرار في حاجة الأهلى لأن يضم لاعبين اخريين من اجل التدعيم في خلال شهر يناير الجارى، أم أنه سوف يكتفي بهذه التعاقدات والصفقات وهكذا تكون تلك الصفقات بالفعل مرضية للجماهير وهي يكون من شأنها أن تعيد الاتزان إلى الفريق من خلال تلك المرحلة الجديدة للنادي وهي المقبلة.

في نفس السياق المتصل عن الأهلي نعرض لكم أهداف مباراة الأهلي اليوم التي أقيمت مع فريق جاءت نتيجة المباراة التي اقيمت بين شبيبة الساورة الجزائرى ضد الاهلى لفعاليات ومنافسات الجولة الثانية في دور المجموعات ضمن دوري أبطال إفريقيا. وهي كانت على أرض ملعب الـ 20 أغسطس وهي نتيجة التعادل الايجابي التي تساوي الـ 1ـ1.

بداية المباراة حيث ظهر الحكم وهو هادئا ومتمتعا بمزيد من الخبره الجيدة لأدارته لمباراة فريق شبيبة الساورة الجزائرى مع الأهلى وهي التي اقيمت في مساء اليوم  في ضمن فعاليات منافسات الجولة الثانية في دور المجموعات من دوري أبطال إفريقيا وهي انتهت بنتيجة التعادل بين الفريقين بتسجيل هدف لكل فريق منهما وهو قد سمح الحكم بوجود الالتحام المشروع ووجود التنافس العادل على اللعب بالكرة وفقا للقانون وبذل مزيد من الجهد البدني ليحاول التحرك بصورة جيدة الا انه كان يؤخذ علية التواجد بارض محيط  اللعب ويكون في طريق الكرة على اغلب فترات في المباراة ولكن ذلك لم يؤثر على مدى قراراته الفنية.

كان الحكم يجد صعوبة بمتابعة الهجمات وهي المرتدة السريعة من حيث انه كان أفتقد للمرونة وافتقد للرشاقة لكنه فعليا لم يتأثر بوجود الجماهير الغفيرة وهي التى ملأت مدرجات الملعب ولم يلتفت ايضا الى هذا الضغط لكل لاعبى الفريق وهو المضيف ولقد حافظ على مقدار هدوئه وثباته وهو الانفعالى في خلال فعاليات المباراة لكن لم يكن بالفعل حاسما باشتباك هؤلاء اللاعبين لكلا الفريقين سويا فى الدقيقة رقم الـ 60.

اترك رد