الرئيسية » اخبار الاقتصاد » وزير المالية يصرح بأن تصريحات ريجارد مدير الصندوق للنقد الدولي ثقة ودفعة قوية للإقتصاد المصري
وزير المالية
وزير المالية عن تصريحات لاجارد

وزير المالية يصرح بأن تصريحات ريجارد مدير الصندوق للنقد الدولي ثقة ودفعة قوية للإقتصاد المصري

صدرت اليوم الثلاثاء ـ ـ الموافق يوم التاسع والعشرين من شهر يناير الراهن لعام 2019م الجاري ـ ـ بعض المقولات والتصريحات التي قال فيها معالي الدكتور محمد معيط، وهو معالي وزير المالية، عن إن تصريحات السيد كريستين لاجارد الذي هو مدير صندوق النقد الدولى، هي تصريحات من شأنها أن تعطى ثقة فائقة وكبيرة لمجال الاقتصاد المصرى، بحيث أن معاليه ـ وزير المالية المصري ـ قال عنها أنها تصريحات هي تقوم بأنها تودى وترحل الأسواق العالمية في ما بين يمين وبين شمال, وأنها تعد كلمة موزونة بميزان  غالي من الألماظ وأن هذه التصريحات ذات سعر وأن تمنها هو يساوي المليارات من حيث أنه قد يأخذ كافة المستثمرين لتلك الإشارات التي وردت منها.

تصريحات معالي وزير المالية عن مقولة كريستين لاجارد مدير صندوق النقد الدولي:

من الجدير بالذكر أنه قد أضاف معالي وزير المالية المصري من خلال تلك المداخلة الهاتفية في داخل برنامج اسمه “الحياة اليوم” وهو البرنامج الذى يقدمه المذيع خالد أبو بكر، وهو يقدم على شاشة قناة “الحياة”، قال عن أن إصلاح في مجال الاقتصاد وهو الكلى يعد حاليا في مرحلة مهمة للغاية وجدًا لإجراء عملية تطور من إصلاح الاقتصاد وهو الجزئى، ومن ثم يبدأ في تأمين احتياجات كل الدولة المصرية وعن جذب المستثمرين لها، وأيضا يقوم على رفع وزيادة الإنتاج وعلى عملية تحسين لكل الخدمات وهي التعليمية وأيضا تقديم مزيد من الخدمات الصحية في الدولة وغيرهما من خدمات مقدمة على هامش الاصلاح الاقتصادي العام بالبلاد، وعن عملية أيضا تخص توفير فرص العمل لكل العاطلين في البلاد ومن ثم يأتي القضاء على البطالة ومن ثم يبدأ في وضع اقتصادى يكون هو جيد.

كذلك يؤكد معالي السيد الدكتور محمد معيط، وهو معالي وزير المالية المصري، عن أن زيارة السيد الرئيس الفرنسى وهو إيمانويل ماكرون، تعتبر هي زيارة فى غاية الأهمية وهذا يكون فى ظل هذه المشروعات الاستراتيجية وهي التي تعد بالفعل القائمة في داخل جمهورية مصر العربية، وأن هذه النقلة التكنولوجية التي تمت في داخل مجالات الصحة وفي داخل مجالات النقل وفي غيرهما من المجالات في داخل مصر، ويعتبر هذا أنه يتطلب القيام بعمل دعم من قبل رؤساء الدول المعنية بالتطور في ضمن المجال الاقتصادي.

ولقد قال عن إن مباحثات جاءت من قبل السيد الرئيس السيسى في لقاءه مع نظيره السيد الرئيس الفرنسي وهو ماكرون من شأنها أنها قد ساهمت بالفعل فى عملية إنجاز لكثير وعدة من الاتفاقيات الاقتصادية في ضمن قيام الكثير من مشرعات التنمية والتطور الاقتصادي بالبلاد، ولقد أضاف إلى حديثه عن إنه قال إن شاء الله كل هذا يوجد فيه خير على بلادنا مصر وعلى شعبها ومن ثم يكون له مردود هو بجد كبير جدًا،

ولقد كشفت كل كواليس جاءت ووردت عن لقائه بالسيدة أنييس بانييه روناشيه، وهو يكون السيدة سكرتيرة الدولة عند وزارة الاقتصاد والمالية وهي الفرنسية، أنها تؤكد سيادتها على أن دولة فرنسا هي تعد حاليا داعم قوى للغاية وجدا لكل تلك المجالات الخاصة بالنمو فى نطاق المجال وهو الاقتصاد المصرى، وأن السيدة أنييس بانييه روناشيه كانت قد تحدثت عن كل تلك التحديات التي هي تعد الخاصة بالشركات وهي الفرنسية العاملة فى داخل جمهورية مصر، وهو قد وضح عن أنه سوف يتم تكوين هذه اللجنة وهي المشتركة فيما بين وزارة المالية وبين كل الجهات المعنية بتلك الشركات الفرنسية لأجل التعامل مع المشكلات وتقديم حل فعال لها.

اترك رد