الرئيسية » اخبار مصر » الفئات المستبعدة من البطاقات التموينية المعلن عنها من وزارة التموين تعرف عليها
بطاقات التموين
وزارة التموين تعلن عن تخفيض اسعار السلع

الفئات المستبعدة من البطاقات التموينية المعلن عنها من وزارة التموين تعرف عليها

وزارة التموين المصرية أعلنت اليوم على لسان معالي وزير التموين والتجارة الداخلية د. علي المصيلحي، عن أنه تم الانتهاء من تلك المرحلة الأولى من عملية ضبط منظومة الدعم، على الرغم من ارتفاع أعداد ‏التظلمات المقدمة وتسديد جميع البيانات في البطاقات التموينية التي كانت قد شملتها التنقية، وهو قد لفت النظر إلى أن كل محددات رفع الدعم هي عبارة عن ستة والتي تمثل في ما يلي؛

أسماء الفئات التي تستبعدها وزارة التموين من البطاقات ورفع الدعم عنها:

ـ من يكن له استهلاك الكهرباء وقد تم ‏تحديدها بحوالي ألف كيلو وات كهرباء في المتوسط الشهري،

ـ واستهلاك المحمول للمستهلكين لأكثر من مبلغ الـ 1000 جنيه شهريا،

ـ ومن لديه أولاد تلتحق بالمدارس الأجنبية لمن هو يسدد ويدفع لأكثر من مبلغ الـ 30 ألف جنيه بالسنة،

ـ و‎وجود ملكية السيارات وهي تكون على موديلات محددة فما فوق عام الـ 2014م‏،

ـ وأصحاب الوظائف العليا بالدولة،

ـ والأشخاص الذين لديهم الحيازات لأكثر من عدد الـ 10 أفدنة،

وهو يؤكد على أن نسبة 86% من تلك الحيازات في مصر حاليا تعد أقل من فدان تبعا لجهاز الإحصاء‎ .‎

واستطرد معالي الوزير قائلا من خلال مؤتمر صحفي انعقد في يوم أمس السبت في ديوان الوزارة، عن أن المبادرة والتي اسمها حياة كريمة وهي التي هو معالي الوزير عضوا في ضمن ‏اللجنة الوزارية وهي المشكلة للسيد الرئيس تستهدف عدد محورين اساسيين، وهما الأول عبارة عن دراسة المناطق وهي النائية بالتعاون مع وزارة التضامن ومع الجمعيات الأهلية ومع وزارة ‏التخطيط وهم الأكثر احتياجا،

وأما الاستهداف الثاني هو عبارة عن تقسيم المجتمع إلى عدد الخمس شرائح تبدأ من الأكثر احتياجا وتصل إلى مستوى انعدام الاحتياج الدعمي لأية من السلع ‏الغذائية وهذا هو الذي تقوم به وزارة التموين حاليا‎ .‎

ولقد لفت معالي الوزير إلى أن تنقية البطاقات التموينية هي من أصعب المراحل تلك التي عكفت على القيام بها الوزارة ومن بعدها يأتي تقسيم الشرائح المجتمعية ويأتي تحديد الاحتياجات على حسب كل ‏شريحة، حيث أن البعض يحتاج لكلا من السلع والخبز، والبعض فقط يحتاج إلى الخبز.‎

وعلى نفس السياق قد أعلن معالي الدكتور على المصيلحى, عن أنه سوف يتم الانتهاء مما يلي من المرحلة الثانية في هذا المشروع وهو جمعيتى على نهاية الشهر الحالي ـ فبراير حيث قد بلغ عدد المقبولين فى ضمن هذه المرحلة هم الـ 1440 عميل مقبول وقد تم فتح ما يقرب من عدد الـ 500 منفذ في خلال المرحلة الثانية وأنه بالنسبة إلى باقى المنافذ سوف يتم الانتهاء منها وفقا لبداية شهر مارس المقبل حيث أنه يبلغ عددها عن منافذ المرحلة الأولى وهي الـ 3100 منفذ وقد تم تشغيلهم جميعهم.
ويشير إلى وجود لجنة من أجل المعاينة المشتركة فيما بين الشركة وبين مديرية التموين وأن مدة المعاينة الأولية هي ممتدة من أسبوعين وإلى الـ4 أسابيع لأجل معاينة كل الطلبات كما أنه سوف يتم معاينة كل الطلبات وهي الواردة للشركات وهذا سواء تقع فى ضمن مناطق الاحتياجات أو هي لا تقع فى ضمن نطاق مناطق الاحتياجات وفقا لأن الطلبات ممكن أن تعكس احتياج يكون حقيقى موجود على أرض الواقع وهو لن يكون موجود هناك أية مرحلة رابعة من هذا المشروع.
ولقد طالب معالي الوزير كل هؤلاء المتقدمين عن مشروع جمعيتى بأنه يوجد عدم  عمل لأى تشطيبات إلى ما بعد قبوله ضمن المعاينة الأولية لان هذا لا يعنى أمر التشغيل.

اترك رد