الرئيسية » اخبار الرياضة » مباراة الأهلي والمصري اليوم وإستعادة نغمة النصر للأحمر من جديد ليعود لوصافة الدوري
الأهلي والمصري
الاهلي ضد المصري اليوم الخميس

مباراة الأهلي والمصري اليوم وإستعادة نغمة النصر للأحمر من جديد ليعود لوصافة الدوري

فرحة عارمة تعتلي جماهير الأحمر اليوم الخميس ـ ـ الموافق يوم الخامس من شهر أبريل الراهن لعام 2019م الجاري ـ ـ بسبب نتيجة مباراة الاهلي والمصري التي كانت مقامة اليوم في الدوري المصري في كرة القدم، حيث مرت على محبي الأحمر كثير من لحظات شغف وانتظار كبير وهائل من كل جماهير الساحرة المستديرة بسبب أحداث مباراة الاهلي والمصري البورسعيدي التي اقيمت اليوم كانت في تمام الساعة الثامنة من مساء اليوم في ضمن لقاء هو مؤجل منذ الاسبوع التاسع عشر من مسابقة وبطولة الدوري، ومن ثم يسعى الاهلي ليحصد الثلاث نقاط ويتم له الصعود إلى المركز الثاني ـ الوصافة من وراء وخلف بيراميدز وهو الفريق المتصدر لجدول ترتيب المسابقة.

نتيجة مباراة الأهلي والمصري البورسعيدي اليوم التي قفز بها الأهلي للوصافة:

جاءت نتيجة مباراة الاهلي والمصري، من بعد التألق الواضح والملحوظ وهو الذي يعيشه فريق نادي بيراميدز في ضمن الفترة الاخيرة من بعدما فاز على فريقي وهما قطبي الكرة المصرية حيث فاز على الاهلي وعلى الزمالك وهكذا تمكن من أن ينفرد بمركز صدارة جدول ترتيب الدوري لهذا الموسم الكروي الراهن، ولكن كان من قبل نتيجة مباراة اليوم لدى الأهلي ـ المارد الأحمر أمل في أن يدرك الموقف بسرعة وهذا ما كان له بعد نتيجة فوزه اليوم في مباراته امام المصري البورسعيدي وهذا الأمل كان من أجل اللحاق بالتتويج بهذا اللقب وسوف يكون هذا من خلال بوابة الفوز على الفريق البورسعيدي وهو الخصم العنيد.

من الجدير بالذكر أنه قد أقيمت هذه المباراة اليوم على ارض ملعب المكس في محافظة الإسكندرية وعلق عليها كلاً من المعلق الرياضي وهو أيمن الكاشف على قناة رياضية فضائية وهي on sport والمعلق الرياضي محمد عفيفي على قناة nile sport، وأما غيابات الأهلي اليوم فهي كثير من اللاعبين وهم من المؤثرين في مباراته أمام المصري البورسعيدي ويأتي من أهمهم وأبرزهم الحارس للمرمى محمد الشناوي واللاعب مروان محسن واللاعب وليد سليمان واللاعب رمضان صبحي واللاعب عمرو السولية …إلخ.

وبالنسبة إلى مباراة الذهاب فقد تفوق الأهلي وهو حامل اللقب سابقا على منافسه الخصم العنيد فريق المصري البورسعيدي في ضمن لقاء الذهاب في الدور الأول بنتيجة هي هدفين نظيفين بلا مقابل، وكانا بتوقيع كلا من اللاعب ساليف كوليبالي واللاعب وليد أزارو.

ولكن مباراة الاياب اليوم فهي بدأت باستحواذ على الكرة لينطلق تسجيل الهدف الأول وهو هدف التقدم وتم به إسعاد وفرحة الجماهير الحمراء.

تفنن اللاعب وليد أزارو في أنه أضاع الأهداف خاصة من بعدما تواجه مع لاعب وحارس مرمى فريق المصري البورسعيدي ومن ثم سدد الكرة على جوار القائم بمنتهى الغرابة الكبيرة.

وجاءت الدقيقة الحادية والثلاثون من عمر اللقاء الفعلي وهي تحمل الخبر السار لكل عشاق الاهلي لأنه سجل وأحرز اللاعب صالح جمعة لهذا الهدف الأول.

وأصبح يهاجم فريق المصري البورسعيدي بعده بضراوة من أجل أن يتم له تسجيل هدف التعادل ولكنه يصطدم بخط الدفاع القوي لفريق الأهلي.

وبعد ذلك استطاع وتمكن الاهلي من أن يضاعف تلك النتيجة عن طريق اللاعب علي معلول من ضربة ـ ركلة جزاء عند الدقيقة وهي الحادية والسبعون من عمر اللقاء.

وهكذا انتهت المباراة بنتيجة فوز الاهلي بالهدفين وهما النظيفين بلا مقابل ليتم بها رفع ما له من رصيد ليصل إلى النقطة الـ 61 نقطة وليصبح واقعا في المركز الثاني ـ أي الوصافة من جدول الترتيب لمسابقة الدوري المصري الممتاز العام.

اترك رد