الرئيسية » اخبار الرياضة » النجم جاريث بيل يساهم في فوز ريال مدريد بركلات الترجيح على ارسنال بكأس الأبطال
ريال مدريد
ارسنال يخسر امام الريال اليوم فجرا

النجم جاريث بيل يساهم في فوز ريال مدريد بركلات الترجيح على ارسنال بكأس الأبطال

انتهت اليوم فجرا مباراة ولقاء كان بحق هو مثير وممتع امتلأ بعدد من الأهداف ووامتلأ أيضا بكثير من الإثارة، وقد فاز فيه فريق ريال مدريد ـ الفريق الملكي فهو انتصر ودياً على فريق أرسنال الذي اقيم في فجر اليوم الأربعاء ـ ـ ألموافق يوم الرابع والعشرين من شهر يوليو الراهن لعام 2019م الجاري ـ ـ بواسطة ضربات ـ ركلات الترجيح من بعد ما جاءت المباراة بالتعادل الإيجابي بتسجيل هدفين لكل فريق منهما.

وكان قد أقيم هذا اللقاء في أرض ملعب “فيديكس” الواقع في الولايات المتحدة الأمريكية وهي اقيمت في ضمن مسابقة بطولة كأس الأبطال الدولية وهي الودية.

لاعب ريال مدريد النجم بيل يشارك في النصر على ارسنال بضربات الترجيح:

هذا اللقاء كان قد بدأ بالفعل ساخنا حينما تعرض أول اللقاء اللاعب المدافع في داخل فريق ريال مدريد وهو اللاعب ناتشو تعرض الى ان يصدر له كارت بالطرد عند الدقيقة رقم الـ9 من عمر اللقاء الفعلي أي في بداية اللقاء مما اثر معنويا على اللاعبين ولكن انتهت المباراة الاصلية بالتعادل الايجابي 2 ـ 2 مما ادى لاقامة ركلات الترجيح التي بدورها فاز بها ريال مدريد ولكن اللاعب في الريال قد تلقى كارت الإنذار الثاني مما تسبب في انه تعرض الى الطرد بسبب ما كان منه من لمسة يد، ولكن بعد طرد لاعب مدافع الريال مدريد مباشرة قام اللاعب أليكساندر لاكازيت مباشرة بتسجيل هدف جاء لصالح فريق أرسنال وهو جاء من قبل علامة الجزاء.

وثم بعدها قد ضاعف اللاعب بيير إيمريك أوباميانج هذه النتيجة عند الدقيقة رقم الـ 24 من عمر اللقاء الاصلي في الشوط الاول وهو سجله من بعد سيطرة كانت مطلقة للاعبي المدفعجية مستغلين فيه هذا النقص العددي الذي حدث في داخل صفوف الفريق الملكي مما ادى الى التوتر في داخل صفوفو الريال مدريد.

وحين جاءت الدقيقة رقم الـ 40 من زمن اللقاء الاصلي شهد اللقاء ظهور البطاقة الحمراء وهي الثانية في المباراة حينما تم طرد الكابتن الحكم سوكراتيس باباستا توبولوس، للاعب مدافع أرسنال، من بعد تلقيه بطاقة صفراء وهي ثانية في غضون ثلاث دقائق.

وهكذا تساوى العدد للفريقين ثم دخل لاعبي ريال مدريد الى الشوط الثاني وهو قام بعدة من التغييرات، وكان أبرزها هو الاستعانة بلاعبه جاريث بيل على الرغم من تلك التصريحات التي كانت من قبل المدرب له وهو كابتن زين الدين زيدان عن مغادرة و رحيله الذي كان الوشيك عن صفوف فريق ريال مدريد.

وكان قد سجل بيل اول نزوله للمباراة لأول هدف لصالح فريقه ريال مدريد عند الدقيقة رقم الـ 56 من عمر اللقاء الفعلي، ومن ثم جاء هدف التعادل من قبل اللاعب أسينسيو هذه النتيجة من بعدها بنحو الثلاثة دقائق، ولكنه خرج بعدها وهو مصاباً ومتألماً.

لجأ اللقاء الى ضربات ـ ركلات الجزاء التي حسمت الفوز لصالح فريق ريال مدريد الملكي بهذه نتيجة وهي الـ 3 ـ 2 على الرغم من تهدير اللاعب بيل لركلته وهي الترجيحية، ولكن اللاعب تشاكا واللاعب ناتشو مونريال واللاعب بورتون هم أيضا أضاعوا لفريق أرسنال الأهداف.

ومن بعد نتيجة فوز الريال مدريد اليوم فجرا الاربعاء سوف يلعب فريق ريال مدريد على يوم الموافق السابع والعشرين من نفس ذات الشهر الجاري ـ شهر يوليو وهو سيلعب أمام الفريق جاره وهو فريق أتلتيكو مدريد مباراة ودية، في حين أنه سوف يلعب فريق أرسنال أمام فريق ليون في داخل مسابقة كأس الإمارات وهذا سوف يكون من بعدها بحوالي اليوم.

اترك رد