الرئيسية » اخبار الرياضة » ودية البرازيل ضد بيرو مع تورط السيلساو في الهزيمة للمرة الأولى له بسبب غياب حارسها البرازيلي أليسون بيكر
البرازيل ضد بيرو
انتهت مباراة البرازيل وبيرو

ودية البرازيل ضد بيرو مع تورط السيلساو في الهزيمة للمرة الأولى له بسبب غياب حارسها البرازيلي أليسون بيكر

المنتخب البرازيلي وهو الأول لكرة القدم كان قد تعرض في فجر اليوم الأربعاء الى الخسارة في خلال لقاء البرازيل ضد بيرو وهو الودي، وهو الذي كان قد أُقيم في فجر اليوم الأربعاء وهو كان على ارض ملعب هو L. A. Memorial Coliseum في داخل الولايات المتحدة الأمريكية.

وكان اللاعب وهو البيروفي لويس أبرام هو الذي كان قد نجح في تسجيل وإحراز هدف المباراة التي كانت بين البرازيل ضد بيرو وهو الهدف الوحيد بواسطة ضربة رأسية كانت متقنة عند الدقيقة وهي رقم الخامسة والثمانين من زمن وعمر اللقاء الاصلي قرب نهايته.

انتهت ودية البرازيل ضد بيرو فجر اليوم بفوز بيرو على البرازيل بهدف بلا مقابل:

من الاسباب التي ادت الى هزيمة البرازيل هو غياب الحارس وهو البرازيلي أليسون بيكر عن المشاركة في هذه المباراة للبرازيل ضد بيرو، مما ادى غيابه لحدوث أزمة كبيرة للسيليساو اثناء هذه المباراة؛ وهذا يكون بسبب ما لديه من الإصابة على الرغم من أنه تواجد الحارس وهو إيدرسون وهو الذي تألق بالفعل مع فريق مانشستر سيتي وهو الإنجليزي في خلال موسم عامي 2018م ـ 2019م، من حيث انه تمكن من قبل ذلك من التتويج بتلك الثلاثية المحلية التي كانت مع فريق مان سيتي.

ولقد كان أليسون بيكر من قبل ذلك هو أُصيب في داخل مباراة كانت بين ليفربول وبين نوريتش سيتي في خلال الجولة الأولى من البريمليج ـ الدوري الإنجليزي عن موسم عامي 2019م ـ 2020م من حيث انه قد أُقيمت المباراة في اليوم التاسع من شهر أغسطس الماضي لعام 2019م، ولقد غاب لمدة وفترة طويلة وهذا كان بسبب الإصابة؛ وهذا هو ما جعله بالفعل يغيب عن لقاء اليوم بين البرازيل ضد بيرو.

هذا حيث انه لم يظهر لاعبي السيليساو بذلك المستوى الجيد الذي هو المتوقع له ان يؤدي به اللقاء في خلال مباراة اليوم بين منتخب البرازيل ضد منتخب بيرو وهي الودية، من حيث انه قد قام الكابتن المدير الفني وهو تيتي بالكثير والعديد من تلك التغييرات التي طرأت على التشكيلة وهي الأساسية تلك التي كان قد خاض بها مباراة ومواجهة مع كولومبيا ولكن الودية.

وكان دفع تيتي بهؤلاء الثلاثي وهم اللاعب ديفيد نيريس، واللاعب إيدير ميليتاو واللاعب آلان في داخل مباراة البرازيل مع منتخب بيرو وهي الودية وهذا بدلًا من اللاعب داني ألفيس، اللاعب تياجو سيلفا وأرتور، وكان قد لعب نيمار دا سيلفا وعلى انه بديل في خلال عمر الشوط الثاني من اللقاء، من بعد ما كان قد شارك على انه لاعب أساسي في خلال مواجهة كولومبيا.

تعتبر خسارة وهزيمة البرازيل مع منتخب بيرو هي الهزيمة الأولى لمنتخب السيليساو ـ البرازيل في الأول عن كرة القدم وهذا منذ عدد الـ 17 مباراة من غير خسارة ولا هزيمة، من بعد مشاركته في ضمن نهائيات مسابقة وبطولة كأس العالم السابق لعام 2018م وهي التي كانت أُقيمت في دولة روسيا.

جاءت نتيجة مباراة البرازيل مع منتخب بيرو وكأنها نتيجة ثأرية، من حيث أنه قد كان لاعبي المنتخب وهو البيروفي يحاولون ويسعون ليتم تعويض هزيمتهم وخسارتهم تلك التي كانت أمام السيليساو ـ البرازيل بنتيجة كانت ثلاثة أهداف في مقابل هدف في خلال مباراة نهائي مسابقة وبطولة كوبا أمريكا لعام 2019م.

كانت اخر هزيمة لمنتخب البرازيلي كانت على يد منتخب بلجيكا في خلال دور الثمانية في بطولة كأس العالم لعام 2018م السابقة مونديال روسيا.

اترك رد