الرئيسية » اخبار الرياضة » سماء مانشيستر سيتي تمطر واتفورد بثماني أهداف نظيفة بالبريمليج
مانشستر سيتي
مانشستر سيتي

سماء مانشيستر سيتي تمطر واتفورد بثماني أهداف نظيفة بالبريمليج

مباراة البريمليج اليوم التي اكتسح فيها مان سيتي لضيفه فريق واتفورد وأمطره بأهداف ثمانية في مقابل لا شيء وجاءت النتيجة وهي الـ 8 ـ صفر في تلك المباراة التي كانت أقيمت في يوم السبت بالأمس ـ ـ الموافق يوم الحادي والعشرين من شهر سبتمبر الراهن لعام 2019م الجاري ـ ـ في ضمن سادس جولة من البريمليج ـ الدوري الانجليزي، على ارض ملعب ستاد الاتحاد.

ومن الجدير بالذكر أنه قد احتفل مانشستر سيتي من قبل بداية اللقاء بمرور الـ 125 عامًا على بداية تأسيس النادي الانجليزي.

وعلى هذه النتيجة استطاع مانشستر سيتي أن يرفع رصيده إلى الـ 13 نقطة ويقع بهم في المركز الثاني من جدول الترتيب ووهناك فارق نقطتين عن فريق ليفربول وهو المتصدر وسوف يواجه فريق تشيلسي اليوم الأحد.

أهداف المباراة الثمانية لفريق مانشيستر سيتي ضد واتفورد بسادس جولة من البريمليج:

بدأ طبعا وتقدم مانشستر سيتي بالتهديف سريعًا بتوقيع اللاعب دافيد سيلفا عند الدقيقة الأولى من بداية المباراة من بعدما استقبل كرة عرضية رائعة من ناحية الجانب الأيمن وكان قد استقبلها في مرمى شباك الخصم.

ولقد حصل اللاعب رياض محرز على ضربة جزاء عند الدقيقة رقم الـ 5 من زمن المباراة، من بعدما عرقل الحارس فوستر حارس واتفورد ذلك اللاعب الجزائري، حتى أمر الحكم مايك دين بأنها تحتسب خطأ.

وبعدها تقدم اللاعب سيرجيو أجويرو من أجل أن يقوم بتسديد ضربة الجزاء، وتمكن بالفعل من مضاعفة هذه النتيجة عند الدقيقة رقم الـ 7 بتسديد الكرة بمنتصف المرمى.

سجل رياض محرز ثالث هدف لصالح مان سيتي بالدقيقة رقم 12 من زمن المباراة، من خلال ضربة ثابتة من حدود منطقة الجزاء سددها وترتطم في لاعب مدافع واتفورد ومن ثم تغير اتجاهها وتدخل لتسكن الشباك.

وأضاف اللاعب بيرناردو سيلفا رابع هدف لصالح مانشستر سيتي عند الدقيقة رقم الـ 15 من زمن المباراة من بعد لعبة كانت بدأت من ضربة ركنية من ناحية الجانب الأيمن قام بتنفيذها اللاعب كيفين دي بروين ومن ثم ذهبت فوق رأس اللاعب أوتاميندي وهو الذي لعبها لزميله اللاعب البرتغالي ليسكنها هو في مرمى الشباك.

سجل بعدها اللاعب أوتاميندي الهدف الخامس لمان سيتي عند الدقيقة رقم الـ 18 من بعدما لعب اللاعب كيفين دي بروين بالخطأ وهو من خارج منطقة الجزاء للاعب سيرجيو أجويرو وهو الذي لعبها عن طريق العرض لصالح الأرجنتيني ليستطيع أن يسكنها في مرمى الشباك.

ومن بعد انقطاع الأهداف في خلال النصف الثاني من أحداث الشوط الأول، تمكن من أن يحرز اللاعب برناردو سيلفا الهدف السادس عند الدقيقة رقم الـ 47 بأخر الشوط من بعد تمريرة كرة رائعة من اللاعب دافيد سيلفا لمنطقة الجزاء وقد استلمها اللاعب البرتغالي وهو مر من اللاعب المدافع وقام بتسديدها كرة أرضية في داخل المرمى.

وسجل بعدها برناردو سيلفا الهدف السابع للمان سيتي وهو الهدف الثالث له في داخل جعبته ورصيده من بعدما حصل على كرة عرضية متوسطة في الارتفاع من ناحية الجانب الأيمن عن طريق اللاعب كيفين دي بروين لكي يستلمها وهو قريب من المرمى ولذلك وضعها وسددها في المرمى.

سجل كيفين دي بروين الهدف الثامن للمان سيتي بالدقيقة رقم الـ 84 من بعدما صوب تلك الكرة الرائعة من حدود منطقة الجزاء في ناجية الزاوية اليمنى وهي العليا عن المرمى.

هكذا رجع فريق مانشستر سيتي بهذه النتيجة منتشيا إلى مسيرة الفوز والانتصارات المحلية له من بعد هزيمته السابقة بـ 3 ـ 2 في منافسات الجولة الماضية وهو كان يلعب أمام فريق نورويتش سيتي.

اترك رد