الرئيسية » تحقيقات وتقارير » تقديم العزاء لأسرة ضحية حادث القطار وتقبيل رأس شقيقه من قبل وزير النقل
حادث القطار
حادث الضحية لقطار الاسكندرية

تقديم العزاء لأسرة ضحية حادث القطار وتقبيل رأس شقيقه من قبل وزير النقل

ملابسات حادث القطار الأسكندرية حيث قدم السيد المهندس كامل الوزير وهو معالي وزير النقل والمواصلات، ود. علاء عبد الحليم مرزوق وهو السيد محافظ القليوبية، والسيد رئيس هيئة السكة الحديد وهو المهندس أشرف رسلان، ود. عواد أحمد علي وهو السكرتير العام بالمحافظة، قدموا جميعهم واجب العزاء الى أسرة الشخص ضحية حادث القطار الإسكندرية وهو محمد عيد، من شبرا الخيمة. وقدموا الاعتذار عن ما حدث من وفاة نجلهم في أثناء استقلال القطار.

وزير النقل يقدم خالص التعازي لأسرة الضحية في حادث القطار ويقبل رأس شقيقه:

وفي هذا قد قال كامل الوزير، إلى تامر عيد وهو شقيق ضحية حادث قطار الإسكندرية وهو محمد عيد، على أنه حق موت شقيقه سوف يحصل عليه وهو يكون بالكامل، ووضح من أن حق أخوك سوف يرجع، وأنه لن نقبل بهذا الذي حدث، وأنه وعد لن يتكرر ذلك الشيء لمرة اخري، ومن ثم بعدها قدم خالص التعازي وواجب العزاء لأسرة الشخص الضحية، وكان هذا في حضور السيد السكرتير العام في القليوبية د. عواد أحمد علي وهو السكرتير العام بالمحافظة.

ولقد كانت سيطرت حالة كبيرة من الحزن علي هذه المنطقة وهي أم بيومي في شبرا الخيمة في محافظة القليوبية، لأنه بدأ تلقي العزاء في موت ضحية حادث قطار الإسكندرية، وكان العزاء في حضور كل أبناء المنطقة وجميع أصدقائه، حيث قد اتشح الشارع باللون الاسود، وانتشرت فيه عبارات الشهيد محمد عيد في مدخل الشارع وهو الذي كان يقطن ويسكن فيه في حي شبرا الخيمة.

ولقد شيع الجنازة في ، مساء يوم أمس الاثنين الموافق يوم ـ ـ الثامن والعشرين من شهر اكتوبر الراهن لعام 2019م الجاري ـ ـ عدد من العشرات من أهالي حي شبرا الخيمة في القليوبية لجثمان الضحية محمد عيد عبد الحميد، وهو ضحية حادث قطار الاسكندرية، في مقابر منطقة في شبرا الخيمة، وهذا من بعد الانتهاء من كل الإجراءات الخاصة بعمل واستخراج تصاريح عن الدفن الخاصة بالضحية لحادث قطار الإسكندرية.

هذا حيث خيم الحزن على هؤلاء المشاركين في مراسم تشييع الجنازة والجثمان الى مثواه الأخير، ويؤكدوا على أن الراجل تميز بصفة الشهامة منذ صغره ولقد كان يحترم كل الناس الكبير والصغير، وهو عرف عنه ان لديه حبه للعمل وهذا من اجل إنفاقه على افراد أسرته من بعد وفاة والده، وأنه صاحب العمر الـ 23 عاما، وهو يحمل شهادة الدبلوم الثانوي الفني وهو الصناعي، وكان يعمل في ضمن صناعة الميداليات وهي اليدوية، ومن ثم يقوم ببيعها في داخل عدد من المناطق والتي منها مدينة الاسكندرية.

وقد أعلنت هيئة السكة الحديد عن أنه في أثناء سير قطار رقم الـ 934 مكيف خط الإسكندرية – الأقصر في اليوم واثناء قيام رئيس القطار بالمطالبة لاثنين من الركاب بتسديد قيمة الأجرة فهما امتنعا عن التسديد للأجرة، وفي أثناء تخفيض سرعة القطار في محطة دفرة في الغربية بسبب وجود عطل في نظام الإشارات في المحطة قاما الراكبين بالنزول من القطار في أثناء سيره وهذا هو ما أدى لسقوط أحدهم تحت أسفل عجلاته ومن ثم توفى فى الحال ولقد أصيب الراكب الآخر ولقد تم نقلهما بواسطة عربة الإسعاف الى مستشفى طنطا العام.

وقالت هيئة السكة الحديد من انه قد تم التحفظ على الشخص رئيس القطار بواسطة ومعرفة شرطة السكة الحديد والان هو جاري عرضه على النيابة العامة في مدينة طنطا ومن ثم اتخذت الهيئة قرار بان يتم وقف رئيس القطار وسفرى القطار الى حين انتهاء التحقيق.

اترك رد