الرئيسية » صحة وجمال » تعريف فيروس كورونا الجديد وسبب الإصابة به والأعراض وإمكانية الوقاية منه
كورونا
انتشار فيروس كورونا الجديد

تعريف فيروس كورونا الجديد وسبب الإصابة به والأعراض وإمكانية الوقاية منه

ما هو فيروس كورونا الجديد؛ ذلك الفيروس  الذي قضى على 41 شخص واصابة ما يقرب من 1372 شخص في الصين، وهو شبيه بـ “فيروس سارس”، وهو الذي ينتمي إلى سلالة فيروس كورونا، وهو له أعراض هي عبارة عن زكام عند الأشخاص المصابين، وممكن ان تصل أعراضه إلى حد الالتهابات التنفسية الحادة، من وقت ظهور فيروس كورونا الجديد بداخل مدينة ووهان الصينية والى وصوله لدول آسيا الأخرى والى أوروبا والى الولايات المتحدة، فيما يلي الكثير عنه لتفاديه.

فيروس كورونا الظاهر جديد في الصين وانتشر في مدة قصيرة فما هو وكيف نتفاداه:

ورد تبعا الى منظمة الصحة العالمية، عن إن فيروس كورونا هو من زمرة الفيروسات الت تتضمن فيروسات متسببة في مجموعة من الامراض والاعتلالات بالبشر، وهي اعراض تتراوح فيما بين اعراض نزلة البرد العادية وبين اعراض المتلازمة التنفسية الحادة وهي الوخيمة، وأن الفيروسات من تلك الزمرة تؤدي للاصابة بعدد من الأمراض وهي الحيوانية.

وصرحت المنظمة، في موقعها الإلكتروني، عن إن فصيلة فيروسات كورونا تعتبر هي فصيلة واسعة تتضمن فيروسات ممكن أن تسبب طائفة الأمراض لتصيب الإنسان، وهي تتراوح فيما بين نزلات البرد وهي المنتشرة الشائعة وبين متلازمة الالتهاب الرئوي الحاد الوخيم وهو المسمى بـ (السارس).

وتسبب الفيروسات وهي المنتمية لهذه الفصيلة الاصابة بعدد من الأمراض عند الحيوانات، وتبعا لأن ذلك النوع من الفيروس هو جديد، فإنه حاليا تعكف المنظمة على العمل مع عدد من البلدان ومن الشركاء من أجل أن تجمع مزيد من تلك المعلومات عنه وأيضا تحديد آثاره للصحة العامة.

الأعراض؛

فيروس كورونا الجديد له أعراض مثل زكام عند الأشخاص المصابين، وممكن ان تصل أعراضه لالتهابات تنفسية حادة، وهي تشمل حدوث ارتفاع في درجة الحرارة وحدوث صعوبة في التنفس مع الاصابة بالسعال.

طرق الوقاية منه؛

ورد في ضمن توصية منظمة الصحة العالمية في موقعها الإلكتروني، لكل الأشخاص سواء العاديين أو العاملين في ضمن المجال الصحي، باتخاذ المبادئ الرئيسية للعمل على الحد من المخاطر العامة لانتقال جميع الأمراض التنفسية وهي الحادة وهذا تجنباً للإصابة بهذا الفيروس وهو كورونا الجديد، مما جعلها توجه لضرورة اتباع النظام التالي:

1. تجنب حدوث الاتصال عن قرب مع الأشخاص وهم الذين يكونوا مصابين بأمراض تنفسية حادة.
2. تجنب ايضا الاتصالات مع أيا من حيوانات المزارع أو من الحيوانات البرية من غير حماية.
3. وجوب غسل اليدين دائما بتواتر، خصوصا من بعد الاتصال المباشر مع ايا من المرضى أو من بيئتهم.
4. يجب على الأشخاص وهم الذين يعانون من الاصابة من أعراض مرض تنفسي حاد من أن يتقيّدوا بجميع الآداب وهي المتعلقة بالسعال (أن يتم الحفاظ على مسافة معينة، وعلى تغطية الفم بكمامة أو ملابس بحيث يمكن التخلص منها خلال السعال واثناء العطس، وأن يتم غسل اليدين باستمرار).
5. القيام بتعزيز الممارسات وهي الموحدة المتعلقة بامور الوقاية من حدوث العدوى ومن مكافحتها في داخل مرافق الرعاية الصحية.

انتشار الوباء سريعا؛

صرح السيد الرئيس الصيني شي جين بينغ، في مساء يوم الأمس السبت، عن إن انتشار هذا الوباء وهو الالتهاب الرئوي الفيروسي أدى إلى موت 41 شخص وأنه “يتسارع” مما يضع الصين في داخل “وضع خطر”، وهو يؤكد على أن الصين تستطيع “الانتصار في المعركة” اليت تقام ضد فيروس كورونا الجديد.

وأن الصين قررت أن يتم وقف جميع رحلات المجموعات السياحية بداخل البلاد أو بخارجها وسيبدأ هذا القرار من يوم غدا الاثنين الـ 27 من شهر يناير الراهن 2020م،

 

اترك رد