الرئيسية » اخبار العالم » إعلان الجمارك السعودية عن السماح للمسافر بـ 50 علبة سجائر ونفي التصريح السابق بـ100
الجمارك السعودية
الجمارك السعودية تقنن 50 علبة سجائر

إعلان الجمارك السعودية عن السماح للمسافر بـ 50 علبة سجائر ونفي التصريح السابق بـ100

كانت قد نفت الهيئة العامة عن الجمارك السعودية هذه التصريحات التي جاءت ووردت على لسان أحد مسؤوليها عن السماح للأشخاص المسافرين والأفراد والذين هم القادمين الى المملكة العربية السعودية من خلال كل المنافذ السعودية بأنه يتم له السماح بإدخال الـ 100 علبة من السجائر التي هي غير خاضعة الى الرسوم في داخل المملكة.

هذا حيث نفت الهيئة العامة في الجمارك السعودية في صباح اليوم الإثنين الموافق ـ ـ يوم السابع والعشرين من شهر يناير الراهن لعام 2020م الجاري ـ ـ هذه التصريحات التي كانت وردت على لسان شخص هو من أحد مسؤوليها وهي التصريحات المتعلقة بأمر السماح للمسافرين من الأفراد القادمين الى المملكة العربية السعودية من المنافذ لإدخال المئة علبة سجائر أي الـ (10 كروز) وهي سجائر غير خاضعة الى الرسوم وهي غير دقيق وكانت موضحة من أن الكمية التي هي المسموح بها في داخل المملكة العربية السعودية هي الـ 50 علبة سجائر يحملها كل مسافر.

تحديد كمية السجائر من قبل الجمارك السعودية بـ 50 علبة بدلاً من التصريح بـ 100 علبة:

وفي خلال هذا الشأن تؤكد هيئة الجمارك السعودية من خلال تصريحات المركز الإعلامي على عدم دقة هذه المعلومات الواردة منذ عدة ايام سابقة وهي التي صرح بها شخص مسؤول في داخل الهيئة العامة للجمارك السعودية وهو السيد سليمان التويجري الذي يقوم بمهام منصب نائب المحافظ عن الشؤون الأمنية وعن التعاون الدولي وصرح بها الى صحيفة تسمى الـ “الاقتصادية” وكانت في يوم الأمس الأحد الموافق ـ ـ يوم السادس والعشرين من شهر يناير الراهن لعام 2020م الحالي ـ ـ عن انه مسموح بمئة علبة سجائر للمسافر.

وصرحت أيضا هيئة الجمارك السعودية عن توضيح ما تلقته تلك الصحيفة اليومية عن إن عدد وكمية السجائر وهو المسموح بأنه يتم دخولها مع هؤلاء المسافرين من الأفراد البالغين من العمر الـ (18 عاماَ) والتي هي السجائر المعفاة من مبالغ وقيمة الرسوم الجمركية بـ 200 سيجارة تحت واقع هو كرز واحد فقط، وهي كانت موضحة من أنه سوف يتم السماح ولكنه مؤقتاً بأن يتم استحصال قيمة مبالغ الرسوم الجمركية والتي هي المستحقة وايضا مبلغ الضريبة على حد أقصى هو ألف سيجارة (وهذا هو ما يعادل الـ 5 كرز).

ومن ثم قد أضافت ايضا من أنه لم يتم تغيير العدد وكميات التبغ من تلك الأنواع وهي الأخرى (مثل تبغ المعسل الـ 500 جرام، وتبغ السيجار الـ 24 جرام) كل ما هو زاد عن تلك الكمية والعدد بحيث لا يسمح بأمر دخولها وأنه يحق للمسافر أن تتم إعادة تصديرها في خلال مدةوا النظامية أو ضمن مصادرتها.

وكانت ختمت هيئة الجمارك السعودية من أنه سوف يتم العمل بهذا ولكنه مؤقتاً حتى يتم وأن تلتزم شركات التبغ بكل ما صدر من قبل اللجنة المشكلة ومكونة من عدد من جهات هي حكومية لتتم دراسة وتتم فحص الدخان وهو الجديد ذلك الذي يؤكد بالفعل فيه هؤلاء المدخنون من أنها صارت رديئة من بعد تغيير هذا الشكل لعلب السجائر الى الشكل الجديد.

وردت توضيحات المركز الإعلامي من بعد تصريحات السيد سليمان التويجري وهو نائب محافظ الهيئة العامة في الجمارك عن الشؤون الأمنية وشئون التعاون الدولي التي قال فيها عن إنه صار الاتفاق مع تلك الجهات المعنية والمختصة مثل الهيئة العامة عن الغذاء والدواء وعن وزارة التجارة والاستثمار ليتم السماح لمسافر بإدخال الـ 10 كروز سجائر للاستهلاك الشخصي وليس للبيع, وانها مقننة بـ 50 علبة فقط.

اترك رد