الرئيسية » اخبار الرياضة » رفض تأجيل مباراة الزمالك في قمة الدوري المصري مع غريمه التقليدي الأهلي
الأهلي والزمالك
قمة الأهلي والزمالك

رفض تأجيل مباراة الزمالك في قمة الدوري المصري مع غريمه التقليدي الأهلي

أزاح الستار وكشف كابتن سيد عبد الحفيظ، وهو يكون مدير الكرة في النادي الأهلي، عن موقف اعضاء ادارة النادي الأهلي ـ القلعة الحمراء من طلب تأجيل مباراة القمة التي سوف تكون أمام فريق الزمالك في مسابقة الدوري المصري الممتاز للنسخة الحالية لعامي 2019م ـ 2020م وهي التي من المقرر لها أن تقام على يوم الموافق الـ 24 من شهر فبراير الراهن لعام 2020م الجاري.

وفي هذا الشأن قد صرح كابتن سيد عبد الحفيظ في خلال تصريحاته الاعلامية الاخيرة والتلفزيونية عن أن نادي الزمالك ـ الفارس الأبيض يفضل هذا التأجيل وهو له مطلق الحرية في التعبير عن الرأي ولكن بالنسبة إلينا نحن فأننا نتمسك وبشدة بهذا الموعد المحدد وأيضا لنا حرية الافصاح عن رأيناوالتمسك به .

رفض تأجيل قمة الزمالك والأهلي وإقامتها في موعدها المحدد 24 فبراير الراهن بالدوري:

كان قد أصدر اتحاد الكرة المصري ـ الجبلاية بياناً كان رسمياً من أجل الرد على حالة هذا الجدل المثار مؤخرا وهي التى كانت قد أثيرت بالساعات الأخيرة، في ما يخص اقامة مباراة القمة التي ستقام في ما بين الغريمين المصريين التقليدين وهما فريق الأهلى وبين فريق الزمالك التي من المحدد لها ان تقام على يوم موافق الـ 24 من شهر فبراير الحالي وهي المؤجلة منذ الأسبوع وهو الرابع من زمن مسابقة الدوري المصري الممتاز.

وقال أيضا اتحاد الكرة فى نص بيانه الوارد بالأعلى، من أنه يؤكد الاتحاد المصرى في كرة القدم نيته وعزمه على إقامة لقاء الأهلى والزمالك في ضمن منافسات مسابقة الدوري المصري الممتاز، وهي المحدد لها اقامتها في يوم 24 من فبراير الجارى، فى خلال موعدها المحدد والمعلن، وقال ايضا من أنه ليس هناك ضرورة ولا نية عند الاتحاد المصري لكرة القدم لتأجيل المباراة مرة ثانية، لأنها أساس المباراة المؤجلة منذ الجولة الرابعة للبطولة وهو تأجيل أثر سلبيا على باقي مواعيد مواجهات وبقية ارتباطات باقي الأندية المصرية سواء محليا أو قاريا.

ويؤكد الاتحاد المصرى في كرة القدم على أنه ليس هناك اية اعاقات او صعوبات لإقامة المباراة فى خلال موعدها المحدد سابقا بعد تأجيلها الأول فى ظل هذا التعاون التام الذي تم مع كل الجهات المختصة والمعنية، وهي التى تبدى دوما مزيد من التفاهم من جانبها للرغبة والهدف الذي يراه الاتحاد المصري لكرة القدم وهو يضعه وراء هذا الانتظام في مواعيد مباريات المسابقة وما له من تأثير وهو إيجابا على مباريات الكرة المصرية وعلى البطولة والمسابقة المحلية من خلال الموسم الراهن وأيضا الموسم المقبل.

يأتى ذلك كله فى الوقت وهو الذى فجر فيه السيد هانى زادة، وهو عضو مجلس إدارة في نادى الزمالك ـ الفارس الأبيض، لمفاجأة هي بحق كانت من العيار الثقيل حول شأن لقاء ومواجهة القمة التي سوف تقام في ما بين عملاقي كرة القدم المصرية والغريمين التقليدين وهما الأهلي ـ القلعة الحمراء والزمالك ـ الفارس الأبيض فى خلال منافسات مسابقة الدورى المصرى الممتاز، حيث أنه قد قال زادة فى خلال تصريحاته الاعلامية والتليفزيونية، قال أطالب بعمل تأجيل مباراة القمة وتغييره من يوم الموافق الـ 24 من شهر فبراير ليكون موعدها هو عبارة عن أجل غير مسمى وغير محدد بعد.

واستطرد زادة، من أن كل لقاءات القمة لها نوع من المتعة الخاصة، حيث أن مباراة السوبر المصرى فى دولة الإمارات سوف يقام في يوم الموافق الـ 20 من شهر فبراير ولقد تم تحديد مباراة الدورى على يوم الموافق الـ 24 من الشهر ذاته فبراير لهذا هو يطالب فعليا بتأجيلها.

اترك رد