الرئيسية » اخبار الرياضة » صورة سيئة للرياضة المصرية بإلغاء قمة الأهلي والزمالك
الأهلي والزمالك
قمة الأهلي والزمالك

صورة سيئة للرياضة المصرية بإلغاء قمة الأهلي والزمالك

تواجد فريق الأهلي وكل لاعبي الفريق الأحمر اليوم في أرض الملعب ـ استاد القاهرة ـ ليخوضوا قمة الدوري المصري التي كان من المقرر لها أن تقام في تمام الساعة السابعة والنصف من مساء اليوم الاثنين الموافق ـ ـ يوم الرابع والعشرين من شهر فبراير الراهن لعام 2020م الحالي ـ ـ بين عملاقي كرة القدم المصرية وهما الأهلي والزمالك، لكن ما حدث هو العكس وصورة سيئة للرياضة المصرية، حيث لم يأتي لاعبو الفريق الأبيض ـ الزمالك ليخوضوا المباراة أمام الأهلي، بداعي أن الشتاء منع الباص من الوصول إلأى أرض الملعب وانتظر الحكام الأجانب المدة القانونية لغياب لاعبي الزمالك ثم صفر الحكم بلغي اللقاء واعلان فوز الأهلي وخسارة الزمالك الـ 6 نقاط كما يقر بذلك القانون على المتغيب عن المباراة هو خسارة ستة نقاط وفوز الفريق الحاضر باللقاء وكسب الثلاثة نقاط.

رسميًا إلغاء قمة الأهلي والزمالك لتغيب لاعبي الأبيض وتطبيق القانون:

أطلق منذ وقت قليل الكابتن الحكم الليتوانى وهو جيديميناس ماسيكا، صافرة الاعلان عن انتهاء لقاء قمة الأهلي والزمالك اليوم، تلك التي كانت ستقام فى الساعة السابعة والنصف بمساء اليوم، على ارض ملعب استاد القاهرة الدولى، في ضمن مباريات مؤجلات منذ الجولة الرابعة من زمن مسابقة الدورى المصري، بسبب عدم حضور لاعبي الزمالك.

بحيث تواجد لاعبو الأهلى بأرض الملعب، ولكن لاعبى الزمالك الى وقت انتهاء المباراة كانوا لم يصلوا بسبب أن الحافلة توقفت في أعلى كوبرى أكتوبر، واعلن على اثر الغياب الحكم أن تم إلغاء اللقاء من بعد مرور الزمن القانوني وهو الـ 20 دقيقة، ومن ثم هو يترك تحديد النتيجة الى لجنة المسابقات، ولذلك يكون من المتوقع أن تكون هذه هي النتيجة الـ 2/0 لصالح الأهلي.

ويتصدر فريق الأهلي جدول الدوري الممتاز لأنه له رصيد هو الـ 45 نقطة لأنه فاز بالعلامة الكاملة بكل مباريات الـ15 مباراة، واليوم يواجه الأهلى الزمالك فى مباراة قمة الكرة المصرية على ترض ملعب استاد القاهرة في مساء اليوم الاثنين في ضمن مؤجلات الجولة الرابعة من الدورى،

هذا حيث أنه بعدما التقى العملاقان والقطبان منذ مساء يوم الخميس الماضى في ارض ملعب استاد محمد بن زايد في أبوظبى فى كأس السوبر المحلى ضمن اللقاء الذى قد فاز فيه الزمالك بـ 4/3 بواسطة ركلات الجزاء وهي الترجيحية، من المفترض أن يعود الأهلى والزمالك ضمن مباراة مُثيرة في مساء اليوم لكنها بلا جمهور، وهى كانت مباراة يدخلها الفريقان لهدف الفوز فقط، حيث أن الأهلى يرغب برد الاعتبار من بعد خسارته أمام الزمالك بقمة كأس السوبر الأخيرة على الرغم من أن الأهلي قد كان الأكثر سيطرة في المباراة واستحواذاً على هذا اللقاء.

ويتطلع الأهلى لأن يحافظ على سجله خالي من الخسائر من بعدما فاز بـ15 مباراة بالدورى، وبالعلامة الكاملة وله 45 نقطة ولا زال له مباراتان هما مؤجلتان ولم يخسر أو يتعادل الى الان في أية مباراة، وكان من المفترض ان الزمالك لو دخل اللقاء فقد كان يريد أن يثبت تفوقه على الأهلى ب، يفوز عليه لثاني مرة فى أقل من أسبوع، خصوصا وأن الزمالك الان يعيش فترة جيدة ورائعة من بعد فوزه في بطولتين بأسبوع واحد فهو حصد السوبر الأفريقى، ثم حصد السوبر المصري، مما يمنح كتيبة كابتن باتريس كارتيرون وهو المدير الفنى بالزمالك هذه الدفعة المعنوية العالية من قبل القمة التي الغيت اليوم بسبب تأخر الزمالك وخسارته بسببها التي سوف توقع عليه بسبب غيابه.

اترك رد