الرئيسية » اخبار التعليم » بحث عن العام الهجرى الجديد 1437/2015 بالعناصر والافكار البسيطة
العام الهجرى
العام الهجرى

بحث عن العام الهجرى الجديد 1437/2015 بالعناصر والافكار البسيطة

نقدم لكم بحث عن العام الهجرى الجديد بمناسبة السنة الهجرية الجديدة لعام 1437 هجريا لجميع الطلاب فى كافة المراحل التعليمية و الدراسية .

مقدمة

دعا النبى محمد صلى الله عليه و سلم الى عبادة الله عز وجل و ترك عبادة الأوثان و الكفر و الشرك بالله و ظلم الأنفس و القتل بغير وجه حق و ترك كل تلك المعاصى و الآثام التى كان يفعلها أهل قريش و لكن ما كان من أهل قريش الا الرفض و الصد و العدوان لمحمد بن عبد الله عليه أفضل الصلاة و السلام و محاربته و محاربة صحابته الذين اتبعوه فى الهدى و الايمان بالله و بآياته و أنبياء الله كلهم عليهم السلام أجمعين و أمر النبى صلى الله عليه و سلم بالأمر بالمعروف و النهى عن المنكر لكن أهل الأوثان لم يعجبهم الوضع فعملوا على محاربة النبى عليه أفضل الصلاة و أذكى التسليم و محاربة المؤمنين الصالحين و تعذيبهم بشتى أنواع العذاب حتى يرجعوا عن الايمان و يعودوا الى الكفر معهم لكن محاولاتهم جاءت بالفشل لانهم أهل ضلال و فساد و ظلم و الظلم مهما كبر أخرته الويل و الخراب على أصحابه و تلك قصص و عبر الأمم السابقة التى أخبرتنا بحقيقة دمار الظالمين و نهايتهم المستحقة .

هجرة الرسول عليه الصلاة و السلام

بعد ان قرر رسولنا الكريم محمد بن عبد الله عليه أفضل الصلاة و السلام الهجرة من مكة المكرمة الى المدينة المنورة و التى كانت تعرف قبل الاسلام باسم يثرب و تغير اسمها بعد هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم الى المدينة المنورة و قبل ان يهاجر النبى صلى الله عليه و سلم الى المدينة المنورة أمر على بن أبى طالب رضى الله عنه بأن ينام مكان فراشه و ذلك لان الرسول الكريم صلى الله و سلم كان يريد ألا يعرف كفار قريش انه مهاجر الى المدينة المنورة و بالفعل خرج الرسول الكريم محمد صلى الله عليه و سلم من مكة المكرمة و التى خروجه منها ثقيل على قلبه لانها بلده التى ولد و تربى فيها الا انه خرج فى سبيل تكملة الدعوة و هداية الناس الى الاسلام و نشلهم من عبادة الأوثان التى كانوا غارقين فيها و هاجر مع النبى صلى الله و سلم أعز أصحابه أبو بكر الصديق و رفيقه فى الهجرة و هو والد السيدة عائشة رضى الله عنها زوجة النبى صلى الله عليه و سلم و حفظ الله نبيه الكريم صلى الله عليه و سلم و صاحبه الجليل أبو بكر الصديق من أذى المشركين و كفار قريش و خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم و أبو بكر الصديق رضى الله عنه ليلا و توجها الى غار ثور و غار يقع فى المملكة العربية السعودية و توجه المشركين أعداء الله الى غار ثور للبحث عن رسول الله و عن صديقه أبو بكر الصديق رضى الله عنه و وصلوا  الى غار ثور و وقفوا عنده لكن الله عز وجل أعمى أبصارهم عن رسول الله صلى الله عليه و سلم و عن صديقه أبو بكر الصديق و نسج العنكبوت خيوطه على الغار و نشرت الحمامة عشتها أمام الغار لذلك استبعد المشركين وجوده فى هذا الغار  .

أسباب الهجرة

لهجرة الرسول محمد عليه أفضل الصلاة و السلام الى المدينة المنورة أسباب عديدة منها .

  1. رفض المشركين و عباد الأوثان الدعوة الى الاسلام و رفضوا ان يدخلوا فى دين الله الحنيف و هو الاسلام .
  2. عامل المشركين المؤمنين الذين دخلوا فى دين الله الاسلام معاملة سيئة بل و عذوبهم و قتلوهم و شردوهم و قاموا بتعذيب كل من يناصر محمد صلى الله عليه و سلم و أتباعه .
  3. رفض الرسول الكريم صلى الله عليه و سلم لعذاب المؤمنين و مهانتهم على يد كفار تابعين للشيطان و شركه عصاة و مشركين بالله عز وجل و لان الرسول الكريم صلى الله و سلم رحمة مهداة للعالمين لم يستحمل الظلم الذى تعرض له كل من أسلم و دخل فى دين الله الحنيف فكانت الهجرة أحد تلك الأسباب .
  4. كان أهل المدينة المنورة و المعروفة قديما باسم يثرب كانوا أهل طيبين يرحبون بالضيف و يحسنون ضيافته و بالفعل رحب أهل المدينة المنورة بالرسول الكريم صلى الله عليه و سلم و بأتباعه المؤمنين و دخل العديد منهم فى الاسلام لما رأوه من أخلاق الرسول الكريم محمد بن عبد الله و من أخلاق أصحابه رضى الله عنهم أجمعين .
  5. أغلب أنبياء الله هاجروا من موطنهم الأصلى فى سبيل نشر الدعوة الى عبادة الله

دور أسماء بنت أبى بكر فى الهجرة

أسماء بنت أبى بكر رضى الله عنها و هى صحابية جليلة و أخت السيدة عائشة رضى الله عنها زوجة النبى الكريم صلى الله عليه و سلم و هى زوجة الزبير بن العوام أحد العشرة المبشرين بالجنة و ابنها عبد الله بن الزبير كان أول مولود من أبناء المهاجرين و كان للسيدة أسماء بنت أبى بكر دور كبير أثناء الهجرة حيث كانت تعد الطعام للرسول صلى الله عليه و سلم و والدها أبو بكر الصديق رضى الله عنه و كانت تشق به نطاقها  و لذلك سميت بذات النطاقين .

كانت سيدة شجاعة تحملت المصاعب فى سبيل تكملة الرسالة و نصر نبى الله صلى الله عليه و سلم و لما عانت من المشركين حيث بعدما خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم و أبو بكر الصديق رضى الله عنه من مكة المكرمة جاء اليها شخص من قريش و سألها عن والدها و لكنها لم ترد لأنها لا تفشى سر أبيها و رسول الله صلى الله عليه و سلم و رفع أبو جهل يده الخبيثة و ضربها على وجها حتى طرح قرطها فنرى تلك السيدة الشجاعة التى لم تخاف الا من ربها و كانت نصر و معينا لأبيها أبو بكر الصديق رضى الله عنه و للرسول الكريم صلى الله عليه و سلم .

العبرة و المقاصد من الهجرة

تعلمنا قصة هجرة الرسول الكريم صلى الله عليه و سلم ان نتحمل الصبر على البلاء و تحمل الظلم و مراعاة الله فى أقوالنا و أفعالنا و تصرفاتنا و ان نراعى الله فى الغير و ان نتقى الله و لا نرتكب الذنوب و المعاصى و الآثام لان رسول الله محمد صلى الله عليه خرج مهاجر و ترك وطنه فى سبيل ان يصبح الناس عابدين لله عز و جل و ان يعم العدل أرجاء الأرض .

الفهرس

  1. المقدمة .
  2. هجرة الرسول عليه الصلاة و السلام .
  3. أسباب الهجرة .
  4. دور أسماء بنت أبى بكر فى الهجرة .
  5. العبرة و المقاصد من الهجرة .
  6. الفهرس .

اترك رد