الرئيسية » اخبار العالم » تفجير سجن تدمر بعد محاصرة السجن لمدة ثلاثة أيام

تفجير سجن تدمر بعد محاصرة السجن لمدة ثلاثة أيام

أشارت المرصد السوري أن أخر العمليات الإرهابيه التي تحدث من قبل الجماعه الإرهابيه داعش، هي ما قامت بتفجير سجن تدمر وذلك بعد احتلاله ثلاثة أيام متتاليه والذي يقع في المنطيقه الصحراويه ( ريف حمص الشرقي ) والذي يبعد عن مدينة دمشق ( عاصمة سوريا ) حوالي 200 كم من الشمال الشرقي، وذلك عن طريق زرع عبوات ناسفه بجميع أرجاء السجن من الداخل و محيطه،، مما نتج عن ذلك إنجار هائل ودمار بجميع أرجاء السجن مما أثر أيضا على مدينه تدمر الأثريه ( وهذه هي المدينه التي قامت جماعة داعش الإرهابيه على السيطره عليها وذلك بعد إنسجاب قوات النظام السوري منها في شهر أيار الحالي، وبعد أن سيطروا عليها قاموا بقتل 17 شخص من سكانها ، وايضا قاموا بتدمير بعض القطع الأثريه في مدينة تدمر الأثريه في 24 من شهر أيار الحالي ثم قاموا بوضع حراسا على أبوابها).

كما أفاد المرصد السورى أنه بعد إحتلال داعش للمدينه بالكامل كان يوجد تناقضات بين اإفراج عن جميع المساجين أو نقلهم وتوزيعهم على سجون أخرى، ولكن أكد المرصدالسوري أن وقت تفجير داعش الإرهابيه للسجن، كان السجن خاليا تماما .

كما قامت مجموعه من الناشطون السوريون المعارضون بإلتقاط صور مفصله للتفجير و نشرها على موقع التواصل الإجتماعي ( تويتر ) وكانت تظهر بشكل تفصيلي إنفجار سجن تدمر و هدم المباني التي تحيطه تأثرا بهذا الإنفجار الهائل.وكان رأي البعض أن داعش أثارت سجن تدمر الذي كان يتبع نظام الأسد و هو يعد بمثابه دليل إجرامي على أفعاله، والبعض الآخر كان يرى أن لابد أن يبقى السجن لإنه بمثابة رمز الرعب الذي أقامه الأسد منذ الثمانينات.

فقد كان الرئيس السابق ( حافظ الأسد ) أمر بقتل الكثير من المعتقلين داخل هذا السجن، وقبل سيطرة داعش على مدينة تدمر قام النظام بنقل المعتقلين و توزيعهم على سجون أخرى.

 

اترك رد