الرئيسية » اخبار مصر » طرق انتقال عدوي فيروس زيكا الذى حير العلماء
فيروس زيكا
تحذيرات منظمة الصحة العالمية

طرق انتقال عدوي فيروس زيكا الذى حير العلماء

انتشر خلال الأيام الماضية فيروس خطير يسمى فيروس زيكا والذى يعد من أخطر الفيروسات التى ظهرت لأول مرة فى دولة أوغندا عام 1947 وكان فى نوع من القرود تسمى قرود الريص , وفى عام 1952 ظهر فيروس زيكا فى أول حالة بشرية فى جمهورية تانزانيا المتحدة ثم توالى إنتشاره فى أفريقية والامريكتين والمحيط الهادى وقارة آسيا حيث زحف فيروس زيكا الى جميع دول أمريكا الجنوبية ثم الى الولايات المتحدة الأمريكية.

كيف ينتقل فيروس زيكا ؟

ينتقل فيروس زيكا أو “الزعاج المصري” عن طريق نوع من العوض يسمى بعوض ” الايدس ” الزاعجة المصرية” أو  تنقله إلى الأشخاص عن طريق لسعها الى المرأة الحامل وهى تحمل المرض أو الى أشخاص آخرين, وتعد هذه البعوضة هى نفسها التي تنقل حمى الضنك والشيكونغونيا والحمى الصفراء.

تتسب هذه البعوضة فى عمل تشوهات للأجنة فى أرحام أمهاتهن حيث تجعل الأطفال يولدون ولديهم مخ صغير وغير مكتمل النمو مما يتسبب ذلك فى إصابتهم بعاهة مستيمدة طيلة حياتهم.

أعراض فيروس زيكا :

وحول أعراض فيروس زيكا التى أعلنت عنها منظمة الصحة العالمية فهو عبارة عن إحساس المصاب بحمة خفيفة وطفح جلدى وإلتهاب فى الملتحمة , أما عن فترة حضانة الفيروس فهى غير واضحة للأطباء حتى الآن ولكنها من المؤكد أنها تمتد لعدة أيام وتشبه أعراضه أعراض الأمراض الألم العضلى والطفح الجلدى وآلام المفاصل والصداع وتتراوح ما بين يومين الى 7 أيام.

وقد أثبت الاطباء انه لا يوجد طريقة نهائية لعلاج هذا المرض إنما أفضل طريقة هى تجنب لسع البعوض حتى يتم إكتشاف طريقة مثلى للعلاج النهائى , كما يجب على المسافرين أن يتخذوا كامل التدابير اللازمة من أجل حماية انفسهم من لسع البعوض بالإضافة الى يتوجب على المصابين أن يحصوا على قسطاً كافياً من الراحة وأن يتناولوا كميات وفيرة من السوائل وعلاج الأعراض بالأدوية المتعارف عليها حتى لا تزيد.

 

اترك رد