الرئيسية » اخبار الاقتصاد » ارتفاع اسعار الزيوت والشاي بنسبة 20 الي 25%
اسعار الزيوت والشاي
ارتفاع أسعار السلع الغذائية

ارتفاع اسعار الزيوت والشاي بنسبة 20 الي 25%

أزمة جديدة يعيشها المواطن المصري في ظل الإرتفاع الملحوظ للدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري، حيث أعلنت اليوم الغرفة التجارية عن إرتفاع في بعض أسعار بعض السلع  الغذائية، خلال الفترة المقبلة، على رأسها الزيادة في أسعار الزيوت والشاي.

وأوضح المصدر بأن قرارات البنك المركزي الأخيرة بشأن تعويم الجنيه المصري، سيترتب عليها حتمًا عواقب وخيمة، على محدودي الدخل من المواطنين المصريين، وأن الإرتفاع في الأسعار يشمل أهم متطلبات المواطن البسيط يوميًا، والتى لامجال للإستغناء عنها.

وتأتى على قائمة السلع الغذائية الأكثر إرتفاعًا في الأسعار؛ الزيوت حيث وصل سعر اللتر منه إلى 11 جنيه، يليه إرتفاع أسعار الشاي، حيث زاد سعر الكيلو أربعة جنيهات عن سعره القديم، كما شملت الزيادة في الأسعار بعض من السلع الغذائية الأخرى؛ كالجبن والسمنة، وكذلك التونة وبعض المعلبات.

من ناحية أخرى صرح وزير التجارة “طارق قابيل” ، أن الأنباء التى تتردد بشأن إرتفاع بعض السلع الغذائية الأساسية في السوق المصري، لا أساس له من الصحة، مع تأكيده على أن قرارات البنك المركزي، والخاصة بخفض قيمة الجنيه المصري، من شأنها أن تؤدي إلى رفع قيمة الإقتصاد في مصر.

وأضاف ان الحكومة تعمل جاهدة، على توفير سبل العيش للمواطن البسيط، وتقدم له الدعم من خلال حصوله على السلع التموينية، والتى لن تُطال بأى زيادة في الأسعار، مؤكدًا على أن الدولار متوفر، مما يعنى إستقرارًا في الوضع الإقتصادي على حد قوله.

ومع تصريحات وزير التجارة والصناعة بالحكومة المصرية، نجد تناقض كبير بين ما صرح به وبين ما أعلنه المسئولين في الغرف التجارية، وكذلك الخبراء الإقتصاديون، فالجميع يؤكد على أن قرارات البنك المركزي التى تؤول إلى تعويم الجنيه، سيؤدي قطعًا إلى زيادة بنسبة كبيرة في السلع الغذائية.

اترك رد