الرئيسية » اخبار الرياضة » حمادة طلبة حديث المصريين بعد فدائيته فى إنقاذ مرمي منتخب مصر فى مباراة نيجيريا
حمادة طلبة يتألق ويُنقذ هدف نيجيرى أمس فى تصفيات كأس الأمم الأفريقية

حمادة طلبة حديث المصريين بعد فدائيته فى إنقاذ مرمي منتخب مصر فى مباراة نيجيريا

أعرب محبى وعشاق الساحرة المستديرة أمس عن سعادتهم البالغة بالدور الدفاعى الجيد الذى قام به المدافع حمادة طلبة نجم نادى الزمالك ومنتخب مصر ، حيث شهد لقاء أمس بين منتخب الفراعنة ومنتخب النسور الخضراء النيجيرية مباراة حماسية جداً فى تصفيات كأس الأمم الإفريقية .

وحفلت المباراة التى انتهت بالتعادل الإيجابى بهدف لكل فريق بالمواقف العديدة المثيرة التى كانت حديث مواقع التواصل الاجتماعى بعد انتهائها ، وكانت من أبرز تلك المواقف هو الدفاع المستميت للاعب حمادة طلبة وإنقاذه هدف محقق للمنتخب النيجيرى فى وقت كاد أن يودى بالمباراة من المنتخب المصرى .

حمادة طلبة ينقذ مرمى المنتخب ليقلب موازين المباراة لصالح مصر :

حمادة طلبة
حمادة طلبة يُنقذ المرمى من هدف نيجيرى محقق

وكانت المباراة سجالا بين الفريقين وكانت الخطورة على مرمى كلٌ من منتخبى مصر و نيجيريا ، ولكن كانت النتيجة فى صالح المنتخب النيجيرى فكان متقدماً بهدف ، ويُذكر أن الهدف النيجيرى كان فى وقت تغافل فيه المدافع حمادة طلبة عن المهاجم الذى يراقبه وسدد كرة على مرمى الشناوى لتصدم بالعارضة ثم ترد ويكملها المهاجم لتسكن الشباك .

وظهرت الروح العالية للمدافع حمادة طلبة وثقته بنفسه كثيراً فى المباراة فعلى الرغم من أنه المتسبب فى الهدف الأول إلا أنه لم تنخفض روحه المعنوية وظل يُقاتل لآخر وقت فى المباراة .

وفى الدقيقة الـ 83 من عمر المباراة بينما كان المنتخب النيجيرى متقدماً بهدف كاد أن يُحرز الهدف الثانى فاستطاع المهاجم ” موزيس ” فى غفلة من الدفاع المصرى أن ينفرد بالشناوى وتخطاه ومرر الكرة تجاه المرمى ليُفاجأ الجميع بما فيهم المصريين بقدوم طلبة من الخلف بسرعة قوية ليبعد الكرة عن المرمى وإنقاذ هدف مؤكد .

ويبدو أن ما فعله طلبة رفع الروح المعنوية كثيراً لدى اللاعبين فأصبحوا يُقاتلون فى الملعب حتى الدقيقة الأخيرة ، فمرر اللاعب الصاعد المتألق رمضان صبحى الكرة وهو فى وسط 7 لاعبين من منتخب نيجيريا الى محمد صلاح الذى يُسكن الكرة الشباك معلناً عن تعادل بطعم الفوز للمنتخب المصرى فى الدقيقة الأولى من الوقت بدل ضائع ، واستمرار صدارة المنتخب المصرى فى مجموعته برصيد 7 نقاط .

وبالطبع أشاد جميع المصريين بأداء طلبة فى المباراة وعلى رأسهم الأهلاوية الذين قالوا أن فدائية طلبة فى إنقاذ الهدف الثانى لنيجيريا يغفر له خطأه فى إحراز الهدف الاول لهم ، وطالبوا جميع لاعبى المنتخب بأن يكون لديهم نفس روح طلبة فى الملعب .

يُذكر أن المنتخب المصر سيواجه المنتخب النيجيرى الثلاثاء المقبل فى مباراة الإياب على ملعب استاد برج العرب ، بعد العودة من نيجيريا ، ونتمنى كل التوفيق للمنتخب الوطنى فى جميع مبارياته .

حمادة طلبة
حمادة طلبة يُفاجئ الجميع من الخلف لينقذ هدف مؤكد لنيجيريا بعد انفراد المهاجم بالشناوى

اترك رد